الحرب التجارية تقلّص الشحن الجوي

حذر الاتحاد الدولي للنقل الجوي (إياتا) أمس، من أن التوترات بين الصين والولايات المتحدة ستضر بقطاع الشحن الجوي هذا العام، في آخر مؤشر على أن تبادل فرض الرسوم الجمركية يؤثر سلباً على التوقعات المرتبطة بالاقتصاد العالمي.

وانخرطت القوتان الاقتصاديتان الأكبر في العالم في حرب تجارية منذ العام الماضي، إذ فرضتا رسوماً متبادلة على بضائع بقيمة مليارات الدولارات، ما تسبب بحالة فوضى في الأسواق. وتجاوزت تداعيات النزاع حدود البلدين فتأثرت الصناعات في عدة دول آسيوية يعتمد اقتصادها على التصدير. وفي آخر مؤشر على تداعيات النزاع، خفضت «إياتا» بشكل كبير توقعاتها للنمو في قطاع الشحن الجوي لهذا العام، منوهةً إلى التوترات بين الولايات المتحدة والصين كعامل رئيسي مساهم في ذلك. وأفادت أنها تتوقع نمو الشحن الجوي 2 % هذا العام، .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات