«بوينغ» تهوي 10 %.. والأسهم تتجاوز الكارثة

نجحت الأسواق العالمية في تجاوز تداعيات تحطم طائرة في إثيوبيا، رغم نزول أسهم بوينغ، وصعدت الأسهم الأمريكية بعد أن بدأت الجلسة على هبوط، وزاد داو جونز 92 نقطة إلى 25543.12 نقطة، وارتفع ستاندرد آند بورز 500 بمقدار 32 نقطة إلى 2775.61 نقطة.

وزاد ناسداك 119 نقطة إلى 7528.56 نقطة.ونزلت أسهم بوينغ نحو 10% خلال تعاملات أمس بعد أن أوقف عدد من شركات الطيران استخدام الطائرات من طراز بوينغ 737 ماكس 8 الجديد بعد ثاني حادث تحطم للطائرة في خمسة أشهر.

وارتفعت أسهم إيرباص المنافسة لبوينغ 0.4%، في حين انخفضت سهم بوينغ المدرج في فرانكفورت 7.6%.

وتعافت الأسهم الأوروبية مع ارتفاع قطاع البنوك، في حين أضر حادث تحطم طائرة بوينغ 737 ماكس بسهم سافران الفرنسية المصنعة لمحرك الطائرة. وارتفع مؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.3%، بينما صعد داكس الألماني 0.4%. وزاد فايننشال تايمز 0.7% في أداء يفوق مؤشرات منطقة اليورو مدعوماً بصعود أسعار النفط. وأغلق مؤشر نيكي الياباني مرتفعاً 0.47% عند 21125.09 نقطة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات