ملايين العملات المشفرة مجمدة بعد وفاة مؤسسها

تجمدت عملات مشفرة بنحو 180 مليون دولار كندي (137.21 مليون دولار أمريكي) في حسابات مستخدمي منصة كوادريجا الكندية الرقمية بعد وفاة المؤسس، الشخص الوحيد الذي لديه كلمة سر الولوج، على نحو مفاجئ في ديسمبر.

وتوفي جيرالد كوتن (30 عاماً) جراء مضاعفات داء كرون بينما كان متطوعاً في دار أيتام في الهند وفقاً لصفحة كوادريجا على موقع فيسبوك، والتي أعلنت وفاته في 14 يناير. وتقدمت المنصة، التي تسمح بتداول بتكوين ولايتكوين وايثيريوم، بطلب حماية من الدائنين لدى المحكمة العليا في نوفا سكوشيا الأسبوع الماضي.

ولدى كوادريجا 363 ألف مستخدم مسجل وعليها ديون مستحقة بقيمة إجمالية قدرها 250 مليون دولار كندي لعدد 115 ألف مستخدم تأثروا بالعملية وفقاً لإقرار رسمي تقدمت به جنيفر روبرتسون أرملة كوتن نيابة عن الشركة.

وقالت روبرتسون في الإقرار إن الكمبيوتر الرئيسي لكوتن يحوي محفظة غير متصلة بالإنترنت من العملات المشفرة، غير متاح الوصول إليها عبر الإنترنت، وإن وفاته تركت «عملات بقيمة تزيد على 180 مليون دولار كندي مخزنة من دون الاتصال بالإنترنت».

وقالت روبرتسون إنها لم تكن منخرطة في نشاط كوتن حين كان على قيد الحياة وإنها لم تكن على دراية بكلمة السر أو رمز الاسترداد.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات