ضعف النمو العالمي يهبط بتوقعات 2019

المخزونات الأميركية تضغط على أسعار النفط

تضرر أسعار الخام من نمو المخزونات في الولايات المتحدة | أرشيفية

تراجعت أسعار النفط أكثر من 1 % خلال التعاملات بفعل عدم وضوح نتيجة محادثات التجارة بين أميركا والصين وبيانات رسمية أشارت مجدداً إلى مخزونات ضخمة من الوقود في الولايات المتحدة.

وخلال التعاملات كانت العقود الآجلة للخام الأميركي غرب تكساس الوسيط عند 51.66 دولاراً للبرميل، منخفضة 70 سنتاً بما يعادل 1.3 % عن التسوية السابقة.

ونزلت عقود خام القياس العالمي برنت 1.3 % أو 79 سنتاً إلى 60.65 دولاراً للبرميل.

وكان كلا السعرين القياسيين ارتفع حوالي 5 % في اليوم السابق، ليكلل مكاسب أسبوع في أطول صعود مستدام للنفط منذ الصيف الماضي.

وقال حسين سيد كبير محللي السوق لدى اف.اكس.تي.ام للوساطة في العقود الآجلة «محادثات الأيام الثلاثة بين المسؤولين الأميركيين والصينيين كان لها دور كبير في تهدئة الأسواق. كانت هناك علامات واضحة لحدوث تقدم على صعيد المضي صوب مستويات أعلى من المفاوضات».

لكن بعض المشاعر الإيجابية انحسر بسبب غياب التفاصيل رغم البيان الدافئ الذي أصدرته الصين عن نتيجة المحادثات.

وقال مات ستانلي سمسار الوقود لدى ستارفيولز في دبي «موجة الصعود التي شهدناها منذ بداية 2019 لا علاقة لها بالعوامل الأساسية، الصعود قائم بالكامل على التفاؤل والأمل».

خفض التوقعات

في غضون ذلك، خفّض بنك مورجان ستانلي الأميركي توقعاته لسعر النفط للعام 2019 أكثر من عشرة دولارات أول من أمس بما يشير إلى تكهنات بضعف النمو الاقتصادي وزيادة إمدادات الخام ولاسيما من الولايات المتحدة.

ويتوقع البنك حالياً أن يبلغ برنت في المتوسط 61 دولاراً للبرميل هذا العام انخفاضاً من تقديره السابق البالغ 69 دولاراً وأن يبلغ الخام الأميركي 54 دولاراً في المتوسط من توقعات سابقة بلغت 60 دولاراً.

إنتاج النرويج

من جانبها قالت إدارة النفط النرويجية أمس إن إنتاج البلاد من النفط والغاز في 2019 سيكون أقل من توقعات صدرت سابقاً وسيسجل أدنى مستوى له في نحو ثلاثين عاماً.

وزادت النرويج، أكبر منتج للنفط في غرب أوروبا وثاني أكبر منتج للغاز في أوروبا بعد روسيا، الإنتاج منذ التراجع الذي نجم عن الانخفاض الحاد في أسعار النفط الخام في الفترة من 2014 إلى 2017.

وأضافت الإدارة أن إنتاج العام الماضي الذي بلغ 86.2 مليون متر مكعب، بما يعادل 542 مليون برميل، لم يحقق الرقم المتوقع البالغ 90.2 مليون متر مكعب الذي صدر قبل عام وإلى أن إنتاج 2019 سيكون على الأرجح 82.2 مليون متر مكعب بدلا من 87.2 مليون متر مكعب كما كان متوقعاً من قبل.

وبلغ إنتاج النرويج من الغاز العام الماضي 119.3 مليار متر مكعب وهو ما جاء أيضاً دون المستوى المتوقع 121.2 مليار متر مكعب. ومن المتوقع أن يرتفع إنتاج الغاز قليلا في 2019 ليصل إلى 119.5 مليار متر مكعب وهو ما سيقل بدوره عن توقع سابق يبلغ 121.4 مليار متر مكعب.

مفاوضات ثلاثية لنقل الغاز إلى أوروبا

قالت المفوضية الأوروبية إن الاتحاد الأوروبي وروسيا وأوكرانيا سيجرون محادثات ثلاثية حول الغاز في بروكسل21 الجاري الحالي.

وقال ماروس سيفكوفيتش رئيس المفوضية الأوروبية إنه من الباعث على السرور إجراء الجولة الثانية من المحادثات السياسية الثلاثية مع روسيا وأوكرانيا حول النقل طويل الأمد للغاز إلى أوروبا. وأوضح أن الاجتماع المقبل سيعتمد على نتائج المحادثات السابقة التي أجرتها الأطراف المعنية على مختلف الأصعدة مشيراً إلى أن الاجتماع سيقوم على التقدم الذي تم تحقيقه خلال الجولات السياسية والمتخصصة السابقة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات