«داو» و«ستاندرد» نحو الأسوأ منذ الكساد

من المتوقع أن يواجه مؤشرا داو جونز الصناعي وستاندرد آند بورز أسوأ أداء في ديسمبر منذ الكساد العالمي العظيم عام 1928/‏1932، وفق تحليل لشبكة «سي بي إن سي» الأميركية.

ويتجه مؤشرا داو جونز الصناعي وستاندرد آند بورز الذي يضم أكبر 500 شركة في الولايات المتحدة، إلى أسوأ أداء في شهر ديسمبر منذ عام 1929. وقد خسر المؤشران بنسبة 7.8% و7.6% على التوالي في الشهر الجاري.

يذكر أن ديسمبر غالباً ما يكون الشهر الإيجابي لمؤشرات الأسهم الأميركية. وقد هبط مؤشر داو جونز خلال هذا الشهر إلى مستويات عام 1931.

كما أن مكاسب مؤشر ستاندارد آند بورز 500 التي بلغت في المتوسط 1.6%، جعلته أفضل شهر بالنسبة للسوق، وفق مؤسسة بيانات الأسهم الأميركية. وفي الوقت الذي بدأ مؤشر ستاندرد آند بورز 500 يتعافى في عام 1950، فإن تسجيل البيانات يعود إلى عام 1928.

ومن الجدير بالذكر أن النصف الثاني من شهر ديسمبر يشهد ارتفاعات في المؤشرات، غير أن ديسمبر الجاري قد اختلف.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات