منافسة

«بوينغ» تفتتح أول مصنع للطائرات 737 في الصين وسط الحرب التجارية

افتتحت شركة بوينغ الأميركية، أول من أمس، مصنعاً لتجميع الطائرة طراز 737 في الصين، وهو استثمار استراتيجي يهدف إلى تسجيل مبيعات أعلى من منافستها إيرباص في واحدة من كبرى أسواق السفر في العالم، حيث تلقي الحرب التجارية بين الصين والولايات المتحدة بظلالها.

كما سلّمت أكبر شركة صناعة طائرات في العالم أول طائرة من طراز 737، وهو الطراز الأكثر مبيعاً، التي جمعت في المصنع في تشوشان على بعد نحو 290 كيلومتراً جنوب شرقي شنغهاي لشركة الطيران الصينية «اير تشاينا» خلال احتفال بهذه المناسبة أمس، بحضور كبار المسؤولين التنفيذيين في الشركتين. وتهدف بوينغ وإيرباص إلى التوسع في المبيعات في الصين، ويتنافسان في الطلبيات في السوق السريعة النمو التي من المتوقع أن تتخطى الولايات المتحدة في العقد المقبل. واستثمرت بوينغ 33 مليار دولار العام الماضي للاستحواذ على حصة أغلبية في مشروع مشترك مع كوماك الصينية المملوكة للدولة، والمتخصصة في الطائرات التجارية، لبناء مركز التجميع.

وتصف بوينغ، ومقرها شيكاغو نفسها، بأنها أكبر شركة مصدرة في الولايات المتحدة، وسلّمت الشركة واحدة من كل أربع طائرات صنعتها في العام الماضي لعملاء في الصين، إذ تتوقع أن يصل الطلب خلال السنوات العشرين المقبلة إلى 7700 طائرة جديدة بقيمة 1.2 تريليون دولار.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات