«بريكست» تهوي بالاسترليني.. والأسهم العالمية تواصل الهبوط

انخفض الجنيه الاسترليني إلى أدنى مستوى له منذ يونيو 2017 بعد تقارير بتأجيل رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، التصويت على اتفاق البريكست، الذي كان من المرتقب أن يتم اليوم داخل البرلمان البريطاني، وتراجع الجنيه الاسترليني أمام الدولار بنصف في المائة ليصل إلى 1.2656. فيما هبط بنسبة ٠٫٧٪ أمام اليورو وهو أدنى مستوى له منذ سبتمبر.

وواصلت الأسهم العالمية هبوطها أمس حيث تراجعت العقود الآجلة للأسهم الأميركية والأسهم الآسيوية بسبب استمرار المخاوف الخاصة بتباطؤ النمو العالمي وتصاعد النزاع التجاري القائم بين واشنطن وبكين.

وفتحت الأسهم الأميركية أمس على انخفاض بضغطٍ من هبوط أسهم البنوك وسهم «آبل» ومخاوف تصاعد التوترات التجارية بين «واشنطن» و«بكين». وهوى مؤشر «داو جونز» الصناعي خلال الجلسة 2% أو 495 نقطة إلى 23910.82 نقاط، وهبط «ناسداك» 1.11% نقطة إلى 6890.64 نقطة، وتراجع مؤشر «S&P 500» بنحو 1.70% إلى 2590.67 نقطة.

وتراجعت الأسهم الأوروبية خلال جلسة التعاملات أمس متأثرة بالتوترات بين الولايات المتحدة والصين، وانخفض المؤشر ستوكس 600 للأسهم الأوروبية 0.8% ليصل إلى أدنى مستوياته في عامين مجدداً، في حين انخفض المؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني 0.3%. وتراجع المؤشر الياباني القياسي 13.2 بالمئة من أعلى مستوى في 27 عاماً الذي بلغه في مطلع أكتوبر. وفي الصين ارتد مؤشر شنغهاي بنسبة 0.8%.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات