الهدنة بين أميركا والصين في مهب الريح بعد اعتقال ابنة مؤسس «هواوي» - البيان

الهدنة بين أميركا والصين في مهب الريح بعد اعتقال ابنة مؤسس «هواوي»

جاءت أنباء احتجاز مينغ وانزو، المدير المالي لمجموعة «هواوي» الصينية للاتصالات وابنة مؤسسها، في كندا، بناء على طلب من السلطات الأميركية، لتبدد إلى حد بعيد الآمال بشأن انفراج في الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين، بعد أيام من الهدنة التجارية، التي وافق رئيسا البلدين على سريانها في ما بينهما لمدة 90 يوماً، إبان مشاركتهما في قمة مجموعة العشرين، وبما يجعل الهدنة في مهب الريح.

وأعلنت السلطات الكندية أن سلطاتها الأمنية اعتقلت وانزو بموجب طلب تقدمت به نظيرتها الأميركية لتسليمها المراقب المالي للمجموعة، على خلفية اتهامات بأن «هواوي» حاولت بيع أجهزة ومعدات أميركية الصُنع إلى إيران، وهو ما يعد خرقاً للعقوبات الاقتصادية المفروضة من جانب الولايات المتحدة على هذه الأخيرة. وأضافت السلطات الكندية أن الاعتقال جرى السبت الماضي في «فانكوفر»، وأنه من المنتظر أن تمثل وانزو أمام المحكمة التي يُتوقع أن تطلق سراحها بكفالة، وذلك بحسب ما نشرته أمس صحيفة «فاينينشال تايمز» البريطانية.

وأفادت الصحيفة بأن اعتقال وانزو، والتي صارت خلال العام الجاري واحدة من النواب الأربع لرؤساء «هواوي»، جاء في أعقاب تحركات من عدة حكومات غربية لكبح جماح «هواوي» على خلفية أسباب أمنية.

وقال لابان بو، محلل استراتيجي للأسهم في بنك «جيفريز» الاستثماري الأميركي«إذا لم تغير الولايات المتحدة منهجها، فإن المفاوضات التجارية تواجه خطراً حقيقياً».

وتركت أنباء الاعتقال آثاراً سلبية على الأسهم، فتراجعت مؤشرة في الصين، الولايات المتحدة وأوروبا بنسب متفاوتة تراوحت بين 1.7% و2.2%. وارتفع الدولار والين بعد إلقاء القبض على المسؤولة التنفيذية، وارتفع مؤشر أداء الدولار مقابل سلة من ست عملات منافسة 0.2 % إلى 97.202. وتراجع مؤشر العملة الأميركية 0.4 % خلال الأسبوع لكنه منخفض 0.5 % فحسب عن أعلى مستوى في 17 شهراً 97.693 الذي لامسه في 12 نوفمبر.

وزاد الين، الذي يقبل المستثمرون على شرائه عادة في أوقات الاضطراب بالسوق، 0.2 % مقابل الدولار إلى 113.05 يناً، وحقق ارتفاعاً مقابل معظم العملات الأخرى.

وهبط الدولار الأسترالي، الذي يتأثر بتقلب المعنويات تجاه المخاطر، 0.7 % إلى 0.7220 دولار أميركي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات