الهدنة التجارية تقفز بالنفط ٥٪ - البيان

منظمة أوبك تجتمع بعد غد لتحديد سياسات الإنتاج

الهدنة التجارية تقفز بالنفط ٥٪

قفزت أسعار النفط بما يزيد على 5%، أمس، بعد هدنة بين الولايات المتحدة والصين لمدة 90 يوماً في نزاع تجاري، وقبل اجتماع منظمة أوبك بعد غد لتحديد سياسة الإنتاج، ومن المقرر أن تعلن المنظمة وروسيا خفض الإمدادات بهدف كبح فائض الإنتاج، الذي دفع أسعار النفط للهبوط بمقدار الثلث منذ أكتوبر.

وزاد الخام الأميركي الخفيف 2.92 دولار، أو 5.7 %، إلى 53.85 دولاراً للبرميل، قبل أن يتراجع إلى نحو 53 دولاراً. وارتفع خام القياس العالمي مزيج برنت 3.14 دولارات، أو 5.3 %، إلى 62.60 دولاراً للبرميل، وبلغ في أحدث تحرك نحو 61.75 دولاراً.

واتفقت الصين والولايات المتحدة في اجتماع على هامش قمة مجموعة العشرين في الأرجنتين على عدم فرض رسوم جمركية إضافية لمدة 90 يوماً على الأقل، بينما تجريان محادثات لحل النزاعات القائمة. وضغطت الحرب التجارية بين أكبر اقتصادين في العالم بشدة على التجارة العالمية، وهو ما أثار مخاوف من تباطؤ اقتصادي.

والنفط الخام ليس مدرجاً في قائمة المنتجات التي تواجه رسوماً على الواردات، لكنّ تجاراً قالوا إن المعنويات الإيجابية بفعل الهدنة تحرك أيضاً أسواق الخام.

وتلقى النفط دعماً أيضاً من إعلان إقليم ألبرتا بكندا، أنه سيرغم المنتجين على خفض إنتاج الخام بنسبة 8.7 % أو 325 ألف برميل يومياً، لمواجهة اختناقات في خطوط الأنابيب قد تؤدي لزيادة في المخزونات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات