الادعاء الفرنسي يطالب بتغريم بنك "يو. بي. إس" السويسري 4.2 مليار دولار

طالب الادعاء العام الفرنسي بتغريم بنك "يو.بي.إس" السويسري 3.7 مليار يورو (4.2 مليار دولار) بسبب دوره في قضية تهرب ضريبي كبيرة.

وقال المدعي العام "إريك روسو" إن "التهرب الضريبي، هو عملية سرقة متعمدة للمجتمع"، في الوقت الذي يخضع فيه البنك السويسري للمحاكمة، بشأن اتهامات فرنسية بالتورط في عمليات تبييض أموال مرتبطة بتهرب من الضرائب لصالح عدد من العملاء.

وقد بدأت جلسات محاكمة البنك السويسري في فرنسا الاثنين الماضي.

يواجه البنك تهمة مساعدة عدد من المواطنين الفرنسيين الأثرياء على إخفاء ثروات تصل إلى 10 مليارات يورو عن السلطات الضريبية الفرنسية.

من ناحيته، قال البنك قبل المحاكمة إنه سيدافع عن نفسه في مواجهة هذه الاتهامات التي "بدون أساس".
 

تعليقات

تعليقات