«ألفابت» تغلق Google+ بعد اختراق بيانات مستخدمين

قالت شركة «ألفابت» في بيان أمس إنها ستقوم الأسبوع المقبل بإغلاق موقع التواصل الاجتماعي «غوغل بلس» Google+ بشكل نهائي، وذلك بعد أن ذكرت الشركة أن بيانات 500 ألف مستخدم يمكن أن تكون تعرضت للاختراق من خلال برمجية خبيثة، كانت تقبع في أنظمة الخدمة لأكثر من عامين.

وأضافت الشركة الأم لـ«غوغل» أنها اكتشفت وأوقفت الاختراق في مارس من هذا العام، ولم يكن لديها أي دليل على سوء استخدام بيانات المستخدم أو أن أي مطور أو جهة قامت باستغلال الثغرة.

ونتيجة لذلك، انخفضت أسهم «ألفابت» بنسبة 1.8% ليصل سعر السهم حسب إغلاق أمس إلى 1.119 دولار، خصوصاً أن الإعلان يأتي عقب أنباء عن سلسلة من قضايا خرق خصوصية بيانات المستخدمين التي ضربت كبرى شركات التكنولوجيا في الولايات المتحدة.

وقالت غوغل إنها تقوم حالياً بالتحقيق في نوع البيانات المخترقة، ومدى إمكانية تحديد المستخدمين الذين تعرضت بياناتهم للانكشاف بدقة، وما إذا كان هناك أي دليل على وجود نية لسوء استخدام تلك البيانات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات