قوة سوق العمل تخفض طلبات إعانة البطالة الأميركية

تراجع عدد الأميركيين المتقدمين بطلبات للحصول على إعانة البطالة، الأسبوع الماضي، في مؤشر على استمرار قوة سوق العمل رغم التوترات بين الولايات المتحدة وشركائها التجاريين.

وقالت وزارة العمل الأميركية، أمس، إن طلبات الإعانة الجديدة انخفضت ألفي طلب إلى مستوى معدل في ضوء العوامل الموسمية بلغ 210 آلاف للأسبوع المنتهي في 18 أغسطس.

وبهذا تتراجع الطلبات للأسبوع الثالث على التوالي. وفي يوليو انخفضت الطلبات إلى أدنى مستوياتها منذ 1969 رغم أن قوة العمل أكبر كثيراً عنها في العقود السابقة.

وتوقع اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم قبيل التقرير، ارتفاع الطلبات إلى 215 ألفاً في أحدث أسبوع.

ومؤشرات قوة سوق العمل الأميركية سبب رئيسي لحملة رفع أسعار الفائدة التي يباشرها مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي). وتحظى طلبات إعانة البطالة بمتابعة دقيقة لاستكشاف تسريحات العمال الناتجة عن سياسة الحماية التجارية التي تتبناها إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب، التي أدخلت الولايات المتحدة في حرب رسوم جمركية مع شركاء تجاريين رئيسيين منهم الصين والمكسيك وكندا والاتحاد الأوروبي.

تعليقات

تعليقات