الدولار يهبط مع تصاعد الضغط عل ترامب

اليورو يحوم قرب أعلى مستوى في أسبوعين

واصل الدولار الأميركي تراجعه، أمس، مع تزايد الضغوط السياسية على الرئيس دونالد ترامب في حين يحوم اليورو قرب أعلى مستوياته في أسبوعين مع تدافع المستثمرين لتغطية مراكز مدينة.

وعانى ترامب انتكاستين، أول من أمس، حيث يواجه مستشاران سابقان له أحكاماً محتملة بالسجن، ما قد يضر بأداء حزبه الجمهوري في انتخابات التجديد النصفي في نوفمبر، ويوسّع نطاق تحقيق يلقي بظلاله على رئاسته. ونال ذلك من شهية المستثمرين للمخاطرة في شتى فئات الأصول.

وقال بعض المحللين، إن تجدد عدم التيقن السياسي بالولايات المتحدة قد يبقي الدولار تحت ضغط لكن الأثر الفوري على العملة يظل محدوداً. ونزل مؤشر الدولار، الذي تراجع تراجعاً حاداً هذا الأسبوع بعد أن انتقد ترامب زيادات سعر الفائدة التي يقررها مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي)، 5 نقاط أساس إلى 95.16.

وقال كارل شاموتا مدير استراتيجية سوق الصرف والمنتجات المهيكلة لدى كمبريدج جلوبال بايمنتس في تورونتو: «الضغط السياسي على ترامب يتصاعد... مما يقلل احتمال أن يملك الرصيد السياسي لمواصلة توجيه التحفيز المالي في الاقتصاد الأميركي. ينبئ ذلك بالنسبة لمتعاملين كثيرين في السوق بأن حقبة الأداء الأميركي المتفوق من المرجح أن تنتهي».

ودفع انحسار التداعيات بشأن مخاوف أزمة العملة في تركيا والميزانية الإيطالية، فضلاً عن تغطية المراكز المدينة، اليورو للصعود لليوم السادس على التوالي. وصعد اليورو 0.16 % إلى 1.159 دولار مقترباً من أعلى مستوياته في أسبوعين 1.162 دولار الذي لامسه في وقت سابق من الجلسة. وتحرك الدولار داخل نطاق ضيق مقابل الين الياباني عند 110.44 ين. وكانت العملة ضعفت إلى 109.76 خلال الليلة السابقة، وهو أقل سعر لها منذ أواخر يونيو.

أكبر تحرك

وفي أسواق هادئة، سجل الدولار الأسترالي أكبر تحرك بين العملات الكبرى منخفضاً 0.4%. وجرى تداول الدولار الأسترالي عند 0.7345 دولار أميركي.

وانخفض الجنيه الاسترليني 0.2% إلى 1.2885 دولار أميركي.وارتفع الدولار الأميركي 0.1% أمام العملة اليابانية إلى 110.41 ينات، بعدما نزل إلى 109.775 ينات في الأسواق الخارجية مسجلاً أدنى مستوياته منذ أواخر يونيو.

تعليقات

تعليقات