النفط يرتفع ومخاوف النمو العالمي تُربك الطلب على الخام

ضعف النمو العالمي يحد من الطلب على الخام ـــ رويترز

ارتفعت أسعار النفط أمس لكنها تتجه لانخفاض أسبوعي آخر في الوقت الذي زادت فيه المخاوف من أن النزاعات التجارية وتباطؤ النمو الاقتصادي العالمي قد يؤثران سلباً على الطلب على المنتجات البترولية.

وخلال التعاملات ارتفعت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت 65 سنتاً إلى 72.09 دولاراً للبرميل. وزادت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي 36 سنتاً إلى 65.82 دولاراً للبرميل.

وما زال برنت يتجه صوب التراجع 1% هذا الأسبوع، في ثالث انخفاض أسبوعي على التوالي في غضون ذلك يتجه خام غرب تكساس الوسيط إلى تكبد خسائر للأسبوع السابع، مع انخفاض يتجاوز 2%.

توقعات قاتمة

ويقول تجار ومحللون إن العائق الأكبر للأسعار هو زيادة قتامة التوقعات الاقتصادية على خلفية توترات تجارية بين الولايات المتحدة والصين، وضعف عملات الأسواق الناشئة مما يضغط على النمو واستهلاك الوقود.

وقال بنك دي. بي.إس السنغافوري إن بيانات صينية تظهر «انخفاضاً مطرداً» في النشاط وإن «الاقتصاد يواجه عوامل معاكسة إضافية بسبب تزايد التوترات التجارية».

في غضون ذلك يقول بنك ميتسوبيشي يو. إف. جيه إن ضعف الليرة التركية سيقيد المزيد من النمو في الطلب على البنزين والديزل هذا العام.

وفي الوقت الذي يبدو فيه أن الطلب يتباطأ، يبدو أن المعروض يرتفع، مما يعرقل الأسواق أكثر.

تعليقات

تعليقات