الأسهم العالمية تنتعش بدعم انحسار خسائر الليرة التركية

انتعشت الأسهم العالمية لتلتقط أنفاسها خلال التعاملات أمس بدعم تفاؤل المستثمرين بانحسار خسائر الليرة التركية وبنتائج قوية للشركات المدرجة.

وفتحت الأسهم الأميركية على صعود مع تفاؤل المستثمرين في «وول ستريت» بشأن أرباح شركات مدرجة وانتعاش الليرة. وارتفعت الأسهم الأوروبية مع انحسار التوتر بشأن تركيا فيما ارتفعت بورصة طوكيو من أدنى مستوى في 5 أسابيع .

وصعدت الأسهم الأميركية مع تعزز التفاؤل بشأن الأرباح إثر نتائج فصلية إيجابية من عدد من الشركات في حين انتعشت أسهم البنوك بعد أن قطعت العملة التركية موجة خسائرها التي دامت 3 أسابيع.

وتعافت الليرة التركية بعد أن تحرك البنك المركزي لتخفيف الضغط عن العملة مما أوقد شرارة صعود بما يصل إلى 7% لتسجل 6.4 ليرات للدولار.

وخلال التعاملات ارتفع مؤشر داو جونز 0.41% وستاندرد آند بورز 0.57% وناسداك 0.60%. وارتفعت الأسهم الأوروبية قليلاً بعد يومين من البيع الكثيف مع تلاشي قلق المستثمرين من انتشار آثار أزمة العملة التركية وصدور بيانات مطمئنة من ألمانيا.

وأغلق المؤشر ستوكس 600 الأوروبي القياسي مرتفعاً 0.1% وشكلت الأسهم المالية أكبر ضغط على المؤشر وانخفض مؤشر أسهم بنوك منطقة اليورو 0.5%.

وصعدت الأسهم اليابانية وارتفع مؤشر نيكاي من أدنى مستوى في 5 أسابيع وارتفع 1.2% .

تعليقات

تعليقات