الأزمة العالمية كبّدت كل أميركي 70 ألف دولار

أظهرت دراسة أعدها بنك الاحتياط الاتحادي في سان فرانسيسكو ونشرت أمس، أن الأميركيين لم يستردوا حتى الآن خسائرهم من الأزمة المالية العالمية التي تفجرت في 2008 والركود الاقتصادي الذي أدت إليه بعد 10 سنوات على الأزمة.وبحسب الدراسة مازال الناتج المحلي الأميركي مازال أقل مما كان عليه 2007 ومن غير المحتمل أن يسترد خسائره قريباً مشيرة إلى أن كل أميركي خسر 70 ألف دولار من دخله التقديري مدى حياته بسبب الأزمة.

تعليقات

تعليقات