نتائج إيجابية للشركات تدعم صعود الأسهم العالمية

واصلت الأسهم العالمية صعودها أمس بدعم شركات النفط وبيانات ونتائج قوية للشركات عززت الزخم الايجابي في البورصات.

وارتفعت بورصة «وول ستريت» عند الفتح بعد نتائج فصلية قوية لشركة بيبسيكو ومكاسب حققتها أسهم شركات الطاقة.

وزاد مؤشر داو جونز الصناعي 0.12 % وارتفع ستاندرد آند بورز 500 بم 0.16 % وناسداك 0.19 %. وارتفعت الأسهم الأوروبية مع استمرار موجة التعافي في الأسواق العالمية لينحسر التركيز على المخاوف بشأن الحرب التجارية ويتحول صوب موسم إعلان نتائج الشركات التي من المتوقع أن تكون قوية.

وزاد مؤشر ستوكس 600 للأسهم الأوروبية 0.1 % مسجلاً مكاسب لليوم السادس على التوالي مع استمرار دعم قطاعات السلع للسوق بأدائها القوي. وكانت أسهم شركات النفط أكبر داعم للمؤشر وصعد القطاع 0.9 % مع ارتفاع أسعار النفط نتيجة للمخاوف من نقص محتمل في الإمدادات.

وكان من أبرز الرابحين شركة الكيماويات المتخصصة واكر كيمي وزاد سهمها 3.8 % بعد أن رفع محللو سوسيتيه جنرال توصيتهم للسهم إلى شراء من احتفاظ.

وزاد المؤشر نيكاي الياباني 0.7 % لأعلى مستوى في أسبوعين ونصف الأسبوع عند الإغلاق مدعوماً بأنباء صفقات إلى جانب أداء قوي في «وول ستريت» وقفزت أسهم شركتي تكرير النفط إيديميتسو كوسان وشوا سيكيو بعد أن قالتا إنهما اتفقتا على الاندماج في أبريل نيسان من العام المقبل.

وارتفعت أسهم الشركتين 12.6 و9.7 % على الترتيب بعد الإعلان، وتخطط الشركتان للاندماج عبر مبادلة أسهم في حين سيجري إلغاء إدراج شوا شل في 29 مارس آذار. وتركزت الأنظار على ياهو اليابان حيث ارتفع سهم الشركة 11 بالمئة بفضل نبأ بأن مجموعة سوفت بنك ستشتري أسهما للشركة بقيمة ملياري دولار تقريباً.

تعليقات

تعليقات