«إنجي» تسدد 120 مليون يورو للوكسمبورغ امتيازات ضريبية

أعلنت المفوضية الأوروبية إلزام مجموعة «إنجي» الفرنسية العملاقة للطاقة، سداد نحو 120 مليون يورو (7ر138 مليون دولار) قيمة امتيازات ضريبية حصلت عليها بصورة غير قانونية إلى لوكسمبورغ.

وأوضحت المفوضية أن لوكسمبورغ سمحت لشركتين تابعتين للمجموعة بعدم دفع أي ضرائب تقريباً على أرباحهما لنحو عشر سنوات. ويعد هذا الأمر غير قانوني وفقاً لقواعد الاتحاد الأوروبي، لأنه يعطي ميزة تنافسية للشركة.

وقالت مارجريت فيستاجر مفوضة شؤون التنافسية بالاتحاد الأوروبي، إنه «لا يمكن للدول الأعضاء معاملة بعض الشركات بصورة أفضل من شركات أخرى خاضعة لنفس القوانين الوطنية». وشددت على أنه «يتعين على إنجي البدء في دفع الضرائب على أرباحها في لوكسمبورغ مثلها مثل غيرها من الشركات».وخلُصت المفوضية إلى أنه كان يتم اعتبار المعاملات المالية بين أفرع إنجي في لوكسمبورغ ديوناً وأسهم، ما يسمح للشركة بتجنب دفع ضرائب على 99% من أرباحها المتحصلة في لوكسمبورغ.

تعليقات

تعليقات