رقم قياسي للنقل الجوي العالمي يتجاوز 4 مليارات راكب في 2017 - البيان

رقم قياسي للنقل الجوي العالمي يتجاوز 4 مليارات راكب في 2017

أعلنت منظمة الطيران المدني الدولي (ايكاو) أن شركات الطيران منخفضة التكلفة دفعت النقل الجوي العالمي إلى مستويات قياسية جديدة في نقل الركاب العام الفائت.

وقالت المنظمة التابعة للأمم المتحدة والمعنية بشؤون الطيران: إن النقل الجوي حقق «رقماً قياسياً جديداً» بلغ 4.1 مليارات راكب في 2017، بزيادة قدرها 7.1 %عن عام 2016، استناداً إلى بيانات أولية.

ويمثل النمو الحاصل في 2017 زيادة نسبتها 6 % عن النمو الذي سجل في 2016.

وقال أولومويوا بينارد أليو رئيس مجلس المنظمة التي تتخذ من مونتريال مقراً لها، في بيان: إن «استدامة النمو الكبير في النقل الجوي الدولي المدني ناجم عن التحسينات المستمرة في أمن وفاعلية القطاع وتأثيره البيئي».

ومطلع العام الجاري، اعتبر العام 2017 السنة الأكثر أماناً للنقل الجوي منذ بدء جمع الإحصاءات حول حوادث الطيران في 1946، كما أفاد موقعان متخصصان في الكوارث من هذا النوع.

وذكر موقع «أفييشن سايفتي نتوورك» الإلكتروني أن 2017 شهد عشرة حوادث تعرضت لها طائرات ركاب وأوقعت 44 قتيلاً. من جهتها، أعلنت الوكالة الهولندية «تو 70» أنه لم تسجل حوادث طيران كبرى في العام 2017.

وعلى سبيل المقارنة، شهد العام 2016 تسجيل 16 حادثاً أوقعت 303 ضحايا.

وقالت ايكاو: إن شركات الطيران منخفضة التكلفة نقلت نحو 1.2 مليار راكب، أي ما يمثل نحو 30 % من الركاب عالمياً العام الفائت.

وأوضحت المنظمة أن قطاع النقل الجوي منخفض التكلفة «ينمو بشكل ثابت بسرعة أكبر مقارنة بمتوسط النمو العالمي، فيما تواصل زيادة حصتها من السوق خصوصاً في الاقتصادات الناشئة».

وسجلت كل المناطق نمواً كبيراً، باستثناء الشرق الأوسط حيث تضافرت عوامل مثل المنافسة بين المطارات وانخفاض أسعار النفط وقوة الدولار لتسجيل تراجع في النمو إلى 6.9 % مقابل 11.8 % في العام الذي سبقه.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات