أسواق

بورصة طوكيو تبدأ 2018 بقفزة مع ارتفاعها 3.26 %

سجل مؤشر نيكاي لبورصة طوكيو أمس قفزة مرتفعة بنسبة 3.26 % لتبدأ سنة 2018 بتحسن كبير بعد توقفها بمناسبة عطلة رأس السنة، متأثرة بالأرقام القياسية التي سجلتها وول ستريت.

وفي ختام المبادلات، ارتفع المؤشر نيكاي 225 بزيادة 741,39 نقطة إلى 23.506,33 نقطة. وكان المؤشر كسب 19.1 % في 2017 وبلغ في أول جلسة له ذروة جديدة عند الإغلاق لم يسجلها منذ يناير 1992.

وإلى جانب التوجه المشجع للعملات بشكل عام، استفادت بورصة طوكيو من بداية العام الجيدة لـ«وول ستريت» التي أغلقت على أرقام قياسية الأربعاء. وسجلت أسعار أسهم قطاع التكنولوجيا خصوصا تحسنا مثل مجموعة الاتصالات «سوفتبنك غروب» (ارتفاع بنسبة 4.28 %) والمجموعة العملاقة «سوني» (3.85 %).

وفي أسواق الصرف، كان الين مستقرا مقابل الدولار الذي يعادل 112.65 ينا عند إغلاق البورصة لكنه تراجع مقابل اليورو الذي يبلغ سعره 135.4 ينا مقابل 134.68 ينا في 29 ديسمبر اليوم الأخير من عمل الأسواق في 2017.

وتأثرت أسواق المال في آسيا بارتفاع بورصة طوكيو. فقد أغلقت بورصة الصين على ارتفاع، فيما سجلت بورصة هونغ كونغ زيادة -- للجلسة الثامنة على التوالي -- نسبتها 0.6 %. أما المؤشر هانغ سينغ فقد ارتفع 0.57 % (175,53 نقطة) ليغلق على 30736,48 نقطة. وكسبت بورصة شنغهاي 0.49 % (16,60 نقطة) وأغلقت على 3385,71 نقطة بينما تقدمت شينزن (0.36 % (6,96 نقاط) لتغلق عند 1940,96 نقطة. وأغلقت بورصة سيدني على زيادة نسبتها 0.1 % وسنغافورة 0.3 % وتايبيه 0.4% وولنغتون 0.2 % بالمئة. لكن سيؤول تراجعت 0.8 % ومعها مانيلا 0.3%.

تعليقات

تعليقات