العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    الذهب نحو أكبر انخفاض أسبوعي منذ مايو الماضي

    أسعار النفط ترتفع بقوة الطلب

    ارتفعت أسعار النفط أمس بدعم من زيادة الطلب الصيني على الخام وتهديدات بإضراب في أكبر دولة إفريقية مصدرة للنفط. لكن الأسعار اتجهت صوب خسارة أسبوعية في ظل مخاوف من أن ارتفاع إنتاج الولايات المتحدة من النفط قد يقوض تخفيضات الإنتاج التي تقودها منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك). بينما اتجهت أسعار الذهب صوب أكبر انخفاض أسبوعي منذ مايو. وارتفع خام القياس العالمي مزيج برنت 1.04 دولار إلى 63.24 دولاراً للبرميل. وصعد خام غرب تكساس الوسيط الأميركي 97 سنتاً إلى 56.66 دولاراً للبرميل بالمقارنة مع سعر التسوية السابقة.

    وزادت واردات الصين من النفط الخام إلى 9.01 ملايين برميل يومياً وهو ثاني أعلى مستوى على الإطلاق وفقاً لما أظهرته بيانات من الإدارة العامة للجمارك.

    وسيدفع ازدهار الطلب الصين لتتجاوز الولايات المتحدة كأكبر مستورد للنفط الخام هذا العام.

    ويتوقع بنك الاستثمار الأميركي جيفريز أن يكون نمو الطلب على النفط 1.5 مليون برميل يومياً في 2018 مدفوعاً بزيادة بنحو 10 % في الطلب الصيني.

    وقال تاماس فارجا المحلل لدى بي.في.إم أويل أسوسيتس «بصفة عامة، السوق تبدو أكثر متانة وليس أكثر ضعفاً». وأضاف فارجا أن تهديدات من نقابة عمالية في نيجيريا، أكبر مصدر للنفط في إفريقيا، بالإضراب عن العمل في وقت لاحق هذا الشهر قدمت دعما للأسعار.

    وانخفض الذهب خلال الأسبوع لما دون نطاق تداوله في الآونة الأخيرة وهبط متجاوزاً مستويات فنية إلى أدنى مستوياته منذ يوليو في الوقت الذي غذى فيه إحراز تقدم بشأن إصلاح ضريبي أميركي التفاؤل بشأن الاقتصاد ودعم الدولار. وتلقى الدولار دعماً إضافياً بعد أن هدأت المخاوف من توقف عمل الحكومة الأميركية هذا الشهر بعد الاتفاق على قانون تمويل. ويزيد ارتفاع الدولار تكلفة المعدن الثمين على حائزي العملات الأخرى وقد يثبط الطلب.

    وانخفض الذهب في المعاملات الفورية 0.1 % إلى 1245.66 دولاراً للأوقية (الأونصة) مقترباً من المستوى المنخفض 1243.71 دولاراً الذي سجله أول من أمس الخميس وهو الأدنى منذ 26 يوليو.

    طباعة Email