انتعاش الطلب العالمي على الشحن الجوي

أكد الاتحاد الدولي للنقل الجوي «إياتا» أمس أن الطلب العالمي على الشحن الجوي ارتفع 11 % في يونيو مما ساهم في صعوده في النصف الأول من العام إلى أعلى مستوياته منذ 2010 بفضل النمو الكبير في التجارة العالمية.

وقال ألكسندر دو جونياك الرئيس التنفيذي لإياتا «زاد الشحن الجوي على خلفية قوة الاقتصاد العالمي. ينمو الطلب بأسرع وتيرة وقت منذ الأزمة المالية العالمية.» وأضاف الاتحاد الدولي للنقل الجوي أن طلبيات التصدير العالمية الجديدة استمرت قرب أعلى مستوياتها في 6 سنوات.

وارتفع الطلب على الشحن الجوي، الذي يقاس بكيلومترات طن الشحن، 10.4 % خلال النصف الأول وزادت الطاقة الاستيعابية المتاحة 5.2 % في يونيو.

وفي الشرق الأوسط ارتفع حجم الشحن الجوي بنسبة 3.7% في يونيو الماضي مقارنة بالشهر نفسه من 2016 وارتفعت طاقة الشحن بنسبة 2.2% وساهم ذلك في رفع الطلب على الشحن في النصف الأول من العام بنسبة 7.6%، مقابل متوسط ارتفاع 10.8% في المتوسط على مدى السنوات الخمس الماضية.

وأرجع«إياتا» النمو الأقل إلى المنافسة الشديدة بين ناقلات الشحن خاصة على الطرق بين آسيا وأوروبا.

ولأول مرة منذ 17 عاماً يرتفع نصيب منطقة الشرق الأوسط من الشحن العالمي بنسبة 1.5 % في النصف الأول من العام الجاري.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات