انخفاض الأسهم الأميركية وارتفاع الأوروبية واليابانية

أرشيفية

ت + ت - الحجم الطبيعي

فتحت الأسهم الأميركية على انخفاض أمس، مع تراجع أسهم شركات الطاقة بفعل هبوط أسعار النفط، بينما تضررت الأسهم المالية مع انحسار التوقعات برفع أسعار الفائدة في الولايات المتحدة في الأمد القريب. وتراجع مؤشر داو جونز الصناعي 101.46 نقطة أو 0.55% إلى 18223.61 نقطة. وانخفض مؤشر ستاندرد آند بورز 500 بمقدار 12.53 نقطة أو 0.58% إلى 2146.51 نقطة.

وهبط مؤشر ناسداك المجمع 30.11 نقطة أو 0.58% إلى 5181.77 نقطة. من جانبها، ارتفعت الأسهم الأوروبية في التداولات المبكرة لتنهي موجة خسائر استمرت 3 أيام، حيث لقيت أسواق الأسهم دعماً في تصريحات تميل إلى التيسير أدلت بها لايل برينارد المسؤولة بمجلس الاحتياطي الاتحادي الأميركي.

وقالت برينارد إن على مجلس الاحتياطي أن يتجنب رفع الدعم عن الاقتصاد الأميركي بسرعة أكبر من اللازم، وهو ما يعزز التوقعات بأن يبقي المركزي الأميركي على أسعار الفائدة دون تغيير الأسبوع المقبل. وتعافى مؤشر ستوكس 600 للأسهم الأوروبية ليرتفع 0.5% خلال التعاملات أمس، بعدما هبط في الجلسات الثلاث الماضية.

وقفز سهم بارتنرز جروب السويسرية لإدارة الاستثمارات 10% ليصل إلى مستوى قياسي، بعدما سجلت الشركة نمو في الأرباح المرحلية، لكن سهم أوكادو البريطانية للتجارة عبر الإنترنت هبط 9% بعد تحذير من ضغوط على هوامش الربح. وارتفع مؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني 0.2% في حين زاد مؤشرا كاك 40 الفرنسي وداكس الألماني 0.5%.

من جانبه، ارتفع مؤشر نيكي للأسهم اليابانية في ختام تعاملات متقلبة أمس، لكن مؤشر توبكس الأوسع نطاقاً أغلق مستقراً مع تراجع شهية المستثمرين بسبب قوة الين ومخاوف من احتمال اتخاذ البنك المركزي إجراءات مرتبطة بالسياسة النقدية الأسبوع المقبل. وارتفع مؤشر نيكي القياسي 0.3% ليغلق عند 16729.04 نقطة بعدما ظل يتحرك في نطاق ضيق أثناء الجلسة.

واستقر مؤشر توبكس الأوسع نطاقاً دون تغير يذكر عند 1322.99 نقطة مع تداول 1.424 مليار سهم فقط على المؤشر وهو أدنى مستوى للتداول منذ 25 أغسطس. كما استقر مؤشر جيه.بي.اكس-نيكي 400 أيضاً لينهي اليوم عند 11870.74 نقطة.

الذهب

وتراجع الذهب أمس وسط حالة من الضبابية، التي تكتنف احتمالات رفع مجلس الاحتياطي الاتحادي الأميركي أسعار الفائدة الأسبوع المقبل. وقالت عضوة بلجنة السوق المفتوحة الاتحادية المعنية بتحديد السياسة النقدية في مجلس الاحتياطي أمس الأول، إن مبررات تشديد السياسة النقدية باتت «أقل إقناعا».

وهو ما دفع المتعاملين إلى تقليص تقديراتهم لنسبة احتمال رفع الفائدة في سبتمبر إلى 15% من 24% الجمعة، وفقاً لما ذكرته سي.إم.إي جروب. وتراجع سعر الذهب في المعاملات الفورية 0.2% إلى 1324.46 دولاراً للأوقية وزاد سعر الذهب في العقود الأميركية الآجلة 0.2% إلى 1328.60 دولاراً للأوقية.

معادن

 ارتفعت الفضة 0.1% إلى 19.08 دولاراً للأوقية بعدما بلغت أدنى مستوياتها في أكثر من أسبوع عند 18.69 دولاراً للأوقية في الجلسة السابقة. وتراجع البلاتين 0.3% إلى 1051.20 دولاراً للأوقية بعدما لامس أدنى مستوى له في أكثر من شهرين عند 1033.45 دولاراً للأوقية الاثنين.

وانخفض البلاديوم 0.5 في المئة ليسجل 657 دولاراً للأوقية، بعدما بلغ أدنى مستوى له منذ 20 يوليو عند 650.15 دولاراً للأوقية أمس الأول. 

 

طباعة Email