العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    شركات النفط الأميركية تزيد منصات الحفر للأسبوع السادس

    هبوط طفيف للخام و«برنت» يُغلق عند 44.27 دولاراً

    تراجعت أسعار النفط الخام قليلاً أول من أمس بعدما حصل على دعم من عمليات تغطية مراكز بيع عوضت بعض الضعف الذي عانى منه في وقت سابق من الجلسة مع صعود الدولار بعد صدور بيانات قوية بشأن الوظائف في الولايات المتحدة فيما زادت شركات النفط بأميركا منصات الحفر لسادس أسبوع على التوالي.

    وقفز الدولار في وقت سابق بعد صدور البيانات التي أظهرت زيادة أكبر من التوقعات في الوظائف بالولايات المتحدة في يوليو وتحسن الأجور فيما يعزز احتمال رفع الفائدة الأميركية هذا العام.

    ويجعل ارتفاع الدولار السلع الأولية المقومة به أعلى تكلفة بالنسبة لحائزي العملات الأخرى وهو ما يقلص الطلب عادة على تلك السلع.

    وتراجعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي تسليم سبتمبر 13 سنتاً أو 0.3 % عند التسوية إلى 41.80 دولاراً للبرميل بعدما هوت في وقت سابق بنحو 2 %.

    وبلغ عقد أكتوبر - الذي سيصبح خام أقرب استحقاق في 23 أغسطس - 42.57 دولاراً عند التسوية.

    وانخفضت عقود خام برنت العالمي سنتين أو 0.05 % عند التسوية إلى 44.27 دولاراً للبرميل وهبطت العقود في وقت سابق إلى 43.51 دولاراً.

    زيادة المنصات

    وقالت شركة بيكر هيوز للخدمات النفطية أول من أمس إن شركات النفط الأميركية زادت عدد المنصات العاملة للأسبوع السادس على التوالي برغم هبوط أسعار الخام لمستويات ابريل المتدنية دون 40 دولاراً للبرميل هذا الأسبوع.

    ولا يزال بعض المنتجين يزيدون الإنفاق توقعاً لارتفاع الأسعار في المستقبل.

    وقالت بيكر هيوز في تقريرها الأسبوعي إن شركات الحفر أضافت سبع منصات في الأسبوع المنتهي في الخامس من أغسطس ليصل إجمالي عدد الحفارات العاملة إلى 381 مقارنة مع 670 حفاراً كانت قيد التشغيل قبل نحو عام.

    وارتفع عدد المنصات بواقع 44 في يوليو في أكبر زيادة شهرية منذ أبريل 2014.

    وتوقع محللون أن يتأرجح عدد المنصات العاملة في الشهور القليلة القادمة بسبب انخفاضات موسمية في أنشطة الحفر وهبوط بنحو 20 % في أسعار الخام بفعل المخاوف من تخمة المعروض منذ أن تجاوز في مطلع يونيو 50 دولاراً للبرميل وهو المستوى الذي يرى محللون ومنتجون أنه سيشجع الشركـات للعـودة إلـى الإنتـاج.

    %40

    أظهرت بيانات لمكتب الإحصاء الأميركي بشأن التجارة الخارجية أول من أمس أن صادرات الولايات المتحدة من النفط الخام هوت بأكثر من 40 % في يونيو. وأظهرت البيانات التي جمعتها رويترز أن الصادرات الإجمالية انخفضت إلى 383 ألف برميل يوميا من المستوى القياسي المسجل في مايو والبالغ 662 ألف برميل يومياً. وبلغت الصادرات إلى كندا 280 ألف برميل يومياً مقارنة مع 308 آلاف برميل يومياً في الشهر السابق.

    كما بلغت الصادرات إلى المملكة المتحدة 37 ألف برميل يومياً دون تغير تقريباً عنها في مايو بينما انخفضت الصادرات إلى جزيرة كوراكاو إلى 17 ألف برميل يومياً من 67 ألفاً في الشهر السابق.

    طباعة Email