38.5 %

انخفضت فاتورة واردات مصر من المواد البترولية الآن إلى 400 مليون دولار شهرياً من 650 مليون دولار، أي بنحو 38.5% شهرياً مع تراجع النفط.

وقال طارق الملا وزير البترول المصري إن بلاده تحتاج شهرياً لاستيراد 500 ألف طن من السولار و160 ألف طن من البنزين و220 ألف طن من المازوت.وأضاف أن تراجع أسعار البترول العالمية أدى إلى انخفاض فاتورة استيراد المواد البترولية والغاز لتصل إلى 650 مليون دولار من بين 850 إلى 900 مليون دولار شهرياً.

نحن نستورد الآن منتجات بترولية بقيمة 400 مليون دولار شهرياً، بعد أن كانت تصل إلى 650 مليون دولار في السابق. فاتورة استيراد الغاز المسال مازالت كما هي عند 250 مليون دولار شهرياً».

وكان الملا أبلغ رويترز في نوفمبر الماضي أن فاتورة استيراد المواد البترولية والغاز المسال تبلغ 800 مليون دولار شهرياً.

طباعة Email