تراجع طفيف للثقة في منطقة اليورو الشهر الجاري

ت + ت - الحجم الطبيعي

أظهر مسح أمس أن الثقة ضعفت قليلاً في منطقة اليورو في مايو الجاري إلا أن المحللين والمستثمرين أبدوا تفاؤلاً بشأن الوضع الحالي أكثر من أي وقت مضى منذ منتصف 2011 مما يشير إلى تجاهلهم الأزمة في اليونان بشكل عام.

ونزل مؤشر مجموعة سنتيكس للأبحاث الذي يرصد معنويات المستثمرين والمحللين في منطقة اليورو إلى 19.6 في مايو من 20.0 في ابريل.

وقال سباستيان وانكي كبير المحللين في سنتيكس استقرار المؤشر الرئيسي ملفت للنظر في ظل عدم وضوح الرؤية بعد بشأن مستقبل اليونان.

بطء المفاوضات

وتسير المفاوضات بين اليونان والمقرضين الدوليين ببطء شديد إذ تقاوم الحكومة اليسارية مطالب صندوق النقد بخفض معاشات التقاعد وإجراء إصلاحات لسوق العمل. لكن مسؤولاً حكومياً صرح أول من أمس بأن المفاوضات الرامية لصرف بقية أموال حزمة مساعدات اليونان حققت تقدماً.

وأظهرت المؤشرات الفرعية أن نظرة المستثمرين للظروف الحالية في منطقة اليورو هي الأكثر تفاؤلاً منذ يوليو 2011 إلا أن التوقعات ساءت كثيراً.

وشمل المسح 1003 مستثمرين وأجري في الفترة بين 29 ابريل والثاني من مايو.

طباعة Email