مقابلة

«جي.بي أوتو» المصرية تدعو إلى خفض الرسوم الجمركية على واردات السيارات

ت + ت - الحجم الطبيعي

طالبت شركة «جي.بي أوتو»، أكبر شركة لتجميع وتوزيع السيارات مدرجة في مصر، بخفض الرسوم الجمركية على واردات السيارات من الولايات المتحدة وآسيا، خشية أن تؤثر اتفاقيات التجارة الحرة مع أوروبا وتركيا والمغرب سلباً في المنافسة.

وبموجب اتفاقية موقعة مع الاتحاد الأوروبي في 2001 لتعزيز التجارة سيتم إلغاء الرسوم الجمركية على واردات السيارات تدريجياً في السنوات القليلة المقبلة. ووقعت مصر اتفاقيات مماثلة مع تركيا والمغرب وهما دولتان قويتان في مجال إنتاج السيارات.

وقال رؤوف غبور الرئيس التنفيذي لشركة «جي.بي أوتو» لرويترز: إنه ومع إعطاء ميزة لهذه الدول المصدرة، فإن تلك الاتفاقيات ستضغط حتماً على مستوردي السيارات من غيرها، وشركات تجميع السيارات المحلية وتخرجهم من السوق.

 وقال غبور في مقابلة أجريت معه في مكتبه على مشارف القاهرة: «الشركة حالياً عند مستوى التعادل (بين الإيرادات والمصروفات) أو تخسر قليلاً. وكلما مضينا في تنفيذ اتفاقيات الشراكة تتجه الشركة إلى التحول التام للخسارة». وأضاف: «لن يفكر أحد أبداً في الاستثمار ما لم تتغير القواعد».

طباعة Email