«موديز» تؤكد التصنيف الممتاز للاتحاد الأوروبي

جددت وكالة موديز للتصنيف الائتماني ثقتها في ملاءة الديون السيادية للاتحاد الاوروبي مبقية تصنيفها لها عند الدرجة الممتازة "ايه ايه ايه"، كما حسنت نظرتها المستقبلية لهذه الملاءة من "سلبية" إلى "مستقرة"، عازية الامر إلى تراجع المخاطر المالية في منطقة اليورو.

وقالت وكالة التصنيف الائتماني الاميركية إنها باتت تستبعد خفض تصنيفها للاتحاد الاوروبي على الامد المتوسط. وأضافت إن المخاطر المرتبطة بأزمة الديون في منطقة اليورو "تراجعت"، ما سمح بتراجع الضغوط على نوعية الأصول المملوكة في المنطقة وكذلك أيضا على ملاءة الاتحاد الاوروبي بأكمله. وأشارت الوكالة إلى "تحسن ملاءة" الدول الاعضاء الرئيسية في الاتحاد الاوروبي. وخلال الاسابيع الفائتة رفعت موديز توقعاتها المستقبلية لملاءة العديد من الدول الاوروبية، المتمتعة بدرجة التصنيف الممتازة "ايه ايه ايه"، من "سلبية" إلى "مستقرة"، مؤكدة أن الوضع المالي في منطقة اليورو أصبح أقل مدعاة للقلق، ولا سيما في إيطاليا وإسبانيا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات