تراجع الأسهم والنفط وتقلبات للمعادن والعملات

الأسواق العالمية تترقب اجتماع «المركزي» الأميركي

 تترقب الأسواق العالمية بقلق اجتماعا مهما هذا الأسبوع لمجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) مع تزايد التوقعات بأن يتجه إلى تقليص برنامجه الضخم للتحفيز النقدي . وهو ما انعكس بدوره على أداء الأسواق خلال الأسبوع الماضي، حيث هبطت أسواق الأسهم ، والنفط وتقلبت أسعار المعادن والعملات.

وأنهت مؤشرات الأسهم الأميركية في وول ستريت الاسبوع على خسائر مع هبوط كل من داو جونز وستاندرد اند بورز 1.7 % وناسداك 1.5 %. مسجلة أسوأ أداء اسبوعي في حوالي أربعة اشهر بسبب قلق المستثمرين.

وفي اوروبا أغلق مؤشر فايننشال تايمز البريطاني منخفضا 0.08 % منهيا الاسبوع على خسائر قدرها 1.7 %. وهذا هو سادس انخفاض اسبوعي على التوالي رغم ان اجمالي حجم الخسائر محدود نسبيا إذ بلغ 4.4 %. لكن المؤشر القياسي لبورصة لندن يبقى مرتفعا حوالي 6 % عن مستواه في بداية العام. وفي فرانكفورت تراجع مؤشر داكس الالماني 0.12 % في حين اغلق مؤشر كاك الفرنسي منخفضا 0.23 %.

تراجع النفط

وخسرت اسعار العقود الاجلة لخام القياس الاوروبي مزيج برنت على مدى الأسبوع ما يزيد على 2 %. رغم إغلاقها في آخر جلسة على ارتفاع طفيف بعد أن تذبذبت بين الصعود والهبوط وسط حيرة في اسواق النفط بشان حالة عدم اليقين التي تحيط باحتمالات استئناف الصادرات من موانيء نفطية في شرق ليبيا.

حيث أنهت عقود برنت تسليم يناير الجلسة مرتفعة 16 سنتا أو 0.15 % لتسجل عند التسوية 108.83 دولارات للبرميل. وتراجعت عقود الخام الأميركي الخفيف 90 سنتا أو 0.92 % لتسجل عند التسوية 96.60 دولارا للبرميل. وصعدت العقود الاجلة للخام الأميركي خمسة دولارات منذ بداية ديسمبر. وبلغ الفارق بين اسعار برنت وخام غرب القياس الأميركي غرب تكساس الوسيط 12.23 دولارا منخفضا أكثر من 5 دولارات منذ بداية ديسمبر.

تقلبات الذهب

وصعدت أسعار الذهب أكثر من 1 % في ختام تعاملات أسبوع متقلب مدعومة ببعض الشراء في أعقاب هبوطها حوالي 3 % في الجلستين السابقتين لكنها تبقى عرضة لضغوط نزولية.

وكانت بيانات اقتصادية أميركية ايجابية قد دفعت المعدن النفيس للهبوط 2.2 % يوم الخميس الماضي وهي أكبر خسارة في 10 أيام.

وصعد سعر الذهب للبيع النقدي 1.2 % ليسجل في اواخر التعاملات في سوق نيويورك 1237.80 دولارا للاوقية. وزادت العقود الاجلة الأميركية للذهب تسليم فبراير 12.50 دولارا إلى 1237.40 دولارا للاوقية.

وقال جيمس ستيل المحلل ببنك اتش اس بي سي "ما شهدناه لا يعدو ان يكون جولة من الشراء لتغطية مراكز مدينة."

واتجه الذهب نحو تسجيل اول انخفاض سنوي في 13 عاما مع سحب المستثمرين الذين يشعرون بتفاؤل بتعافي الاقتصاد العالمي اموالهم من المعدن النفيس وتمريره الي اصول عالية المخاطر مثل الاسهم. وساعد صعود الدولار -الذي سجل اعلى مستوياته في خمسة اعوام امام الين الياباني- ايضا في تجريد الذهب من بعض بريقه.ومن بين المعادن النفيسة الاخرى حذت الفضة حذو الذهب وصعدت حوالي 1 % الي 19.66 دولارا للاوقية بينما استقر البلاتين عند 1359.25 دولارا للاوقية والبلاديوم عند 713.25 دولارا للاوقية.

ارتفاع النحاس

وسجلت اسعار النحاس مستوى مرتفعا جديدا في ستة اسابيع مع صعودها لسادس جلسة على التوالي بفعل مشتريات من مستثمرين يسعون لتغطية مراكزهم المدينة قبل اجتماع البنك المركزي الأميركي.

واغلقت عقود النحاس القياسية لأجل ثلاثة اشهر في بورصة لندن للمعادن مرتفعة 0.4 % عند 7255 دولارا للطن بعد أن سجلت في وقت سابق 7265.25 دولارا وهو أعلى مستوى لها منذ الاول من نوفمبر.

وأنهى المعدن الصناعي الذي يستخدم في صناعة الكهرباء والتشييد الاسبوع على مكاسب قدرها 1.8 % لكنه يبقى منخفضا 8.6 % عن مستواه في بداية العام.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات