49.8 مليار دولار استثمارات خليجية

مصر تطرح للمستثمرين العرب 60 مشروعاً

خيمة جناح الإمارات في ملتقى الاستثمار في القاهرة البيان

أعلنت مصر خلال افتتاح مُلتقى الاستثمار المصري- الخليجي، عن طرح 60 مشروعاً أمام المستثمرين العرب. وشهد الملتقى والذي تُنظمه الهيئة العامة للاستثمار (التابعة لوزارة الاستثمار المصرية)، على مدار يومين، مُشاركة نحو 500 رجل أعمال ومستثمر خليجي ومصري وأجنبي، وعدد من الشركات العالمية الكبرى.

وأكد رئيس مجلس الوزراء الدكتور حازم الببلاوي على أهمية الدعم العربي الذي تلقته مصر عقب ثورة 30 يونيو، لافتًا إلى أن حكومته نجحت في إجراء تسويات مع 19 مستثمرًا من كل من الإمارات والكويت والسعودية.

وفي الوقت الذي أعلن فيه عن تبني الحكومة لخُطة ممنهجة لإعادة النظر في التشريعات الخاصة بالتسويات، أكد "الببلاوي" على أن القاهرة تستهدف جذب استثمارات يصل حجمها إلى 30 مليار دولار من دول الخليج، موضحًا أن حكومته جادة في "حماية المستثمرين".

كما أعلن أن مصر تستهدف تحقيق نسبة نمو بنهاية العام المالي 2013-2014 بنحو 3.5%. وأوضح أن الحكومة تعمل الآن على تطوير منظومة القوانين الاقتصادية؛ لتسهيل الطريق أمام المستثمرين، مُعلنًا عن طرح "كراسة الشروط" الخاصة بمشروع تطوير قناة السويس خلال الشهر الجاري.

ومن جانبه قال وزير الاستثمار المصري أسامة صالح إن إجمالي استثمارات دول الخليج في مصر يبلغ 49.8 مليار دولار مقارنة مع اجمالي الاستثمارات الغربية البالغ 46.2 مليار دولار. وقال الوزير انه سيقوم في مستهل عام 2014 بجولة في السعودية والإمارات والكويت "بهدف جذب استثمارات جديدة".

وحضر فعاليات اليوم الأول العديد من الوزراء والمسؤولين الحكوميين بمصر، وعددٌ كبير من المستثمرين العرب ومسؤولي كبريات الشركات في مختلف القطاعات، أكدوا على كون القاهرة تمتاز بالعديد من "الفرص الاستثمارية"، في الوقت الذي قامت فيه الحكومة المصرية، بتسليط الضوء على تلك الفرص، تزامنًا مع تقديم الشكر للجهود التي تبذلها دول الخليج، وخاصة دولة الإمارات، في دعم مصر.

قوانين جديدة

وفي بداية الملتقى، طالب معالي وزير الدولة سلطان الجابر، في كلمته، الحكومة بمصر، بوضع قوانين جديدة؛ لحماية وطمأنة المُستثمرين ورؤوس الأموال، مؤكدًا أن مصر قادرة على تجاوز كافة التحديات الصعبة التي تواجهها. ولفت إلى أن الحكومة المصرية يجب أن تقوم من جانبها باستغلال الاستثمارات الجديدة في مشروعات اقتصادية كثيفة العمالة؛ للتغلب على أزمة البطالة.

وفي تصريحات لـ"البيان" أكد الجابر على أن القاهرة ينتظرها مستقبل واعد وطفرة استثمارية هائلة، وخاصة في الاستثمارات الإماراتية، مؤكدًا على دعم الإمارات لمصر خلال الفترة الحالية، وثقتها في الحكومة الحالية.

مبيعات إعمار

وقال محمد العبار رئيس شركة إعمار العقارية إن مبيعات مشروعات الشركة في مصر بلغت أربعة مليارات جنيه في 2013. وقال العبار إن القيمة الإجمالية لمشروعات إعمار في مصر بلغت 57 مليار جنيه. وأضاف: ارتفعت قيمة استثمارات إعمار في مصر في 7 سنوات منذ بدء عملنا هناك 700 % وهو رقم مرتفع بالنسبة لأي بلد آخر تعمل فيه إعمار حتى الهند التي جاءت في المركز الثاني.

ونوه العبار إلى أن الاستثمارات الإماراتية تأتي في المرتبة الثالثة من حيث الدولة المستثمرة بمصر إذ تشكل 23% من حجم الاستثمارات.

عروض عديدة

وفي سياق متصل كشف رئيس الهيئة العامة للتنمية الصناعية في مصر محمود الجرف، عن تلقي الهيئة خلال الأسابيع الماضية العديد من عروض الاستثمار الخليجية والمحلية، بلغت قيمتها ما يُقارب 4 مليارات دولار، تختص معظمها بمشروعات إماراتية وسعودية في مجال الكهرباء والصناعات الغذائية، ومجال التطوير الصناعي.

وقال لـ "البيان" إن الهيئة تعكف في الوقت الحالي، على إعداد قائمة بعددٍ من المشروعات المختلفة المتاحة داخل السوق المصرية لعرضها على المستثمرين العرب، خاصةً في الخامات المعدنية بمنطقة المثلث الذهبي بالصحراء الشرقية، وتطوير الأراضي الصناعية، مؤكدًا أن الهيئة قامت بتيسير إجراءات خطابات الضمان، وتقديم الحوافز لتشجيع الاستثمار العربي داخل السوق المصرية.

 سداد 1.5 مليار دولار

 قال رئيس الوزراء المصري إنه تمت الموافقة على سداد 1.5 مليار دولار من مديونية شركات البترول الأجنبية. وكانت الحكومة قد قالت في وقت سابق إن المستحقات المتأخرة لتلك الشركات تبلغ 6.2 مليارات دولار. وقال إن الحكومة انتهت من تسوية مشكلات مع 19 مستثمرا من الإمارات والكويت والسعودية.

وأضاف أن الحكومة تسعى لطرح كراسة شروط مشروع تطوير قناة السويس خلال الشهر الجاري.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات