منتدى الرياض الاقتصادي يشخص أسباب انتشار الفساد المالي والاداري

كشف أمين عام منتدى الرياض الاقتصادي أمس أن الدراسات الخمس التي سيقدمها منتدى الرياض الاقتصادي خلال فعاليته الرئيسة من 9- 11 ديسمبر الجاري برعاية العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز ، والتي سيفتتحها أمير منطقة الرياض خالد بن بندر بن عبد العزيز نيابة عن الملك عبد الله قد توصلت إلى حلول ناجعة لمشكلات يواجهها الاقتصاد السعودي في الوقت الراهن، حيث يشخص المنتدى اسباب انتشار الفساد المالي والاداري.

وقال الدكتور أحمد الشميمري الأمين العام لمنتدى الرياض الاقتصادي ل " البيان " إن دراسة " الفساد الاداري والمالي .. الواقع والآثار وسبل الحد منه " والتي تحظى باهتمام بالغ لدى جميع الجهات ذات الصلة قد توصلت لعدد من النتائج والتوصيات الهامة التي ستحد من هذه الظاهرة ذات الانتشار في معظم دول العالم .

وأوضح الدكتور الشميمري أن نتائج هذه الدراسة قد حددت أهم مظاهر الفساد وأكثرها انتشارا وقالت إنه يتمثل في استغلال النفوذ والتلاعب بالعقود الحكومية والواسطة والمحسوبية واهدار المال العام والرشوة والاختلاس مشيرا أن غالبية شرائح مجتمع الدراسة أقرت بانتشار الفساد المالي والاداري غير أن الآراء تباينت حول مستوى الانتشار .

وأضاف أمين عام منتدى الرياض الاقتصادي أن الدراسة قد شخصت أسباب انتشار الفساد المالي والاداري في المملكة مشيرة إلى أن عدم تطوير الأنظمة والتشريعات والتساهل في فرض العقوبات المناسبة على المفسدين إلى جانب ضعف فاعلية أجهزة الرقابة في الدولة وعدم استقلاليتها وضعف الشفافية والوضوح في المعاملات والمشتريات الحكومية يعد من أهم أسباب انتشار الفساد

وبينت أن الدراسة قد توصلت إلى عوامل يمكنها الحد من ظاهرة الفساد، ومنها سن قوانين جديدة مثل إقرار الذمة المالية للمسئولين بالدولة وقانون الكسب غير المشروع وسرعة البت في قضايا الفساد وتحديث وسائل وأساليب الرقابة وغيرها مما ستكشف عنه الدراسة في توصياتها .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات