اليمن يستعد لعضوية منظمة التجارة العالمية بعد 13 سنة من التفاوض

يوقع اليمن يوم الأربعاء المقبل بروتوكول انضمامه الى منظمة التجارة العالمية بعد 13 سنة من التفاوض وفق ما أعلن وزير الصناعة والتجارة سعد الدين بن طالب أمس.

ونقلت وكالة الانباء اليمنية عن سعد الدين بن طالب قوله: إن "اليمن سيوقع في الرابع من ديسمبر القادم في جزيرة بالي باندونيسيا على بروتوكول انضمامه رسميا ونهائيا إلى منظمة التجارة العالمية ويصبح العضو الـ 160 في المنظمة".

وأضاف انه بذلك يكمل اليمن "ما يخصه للانضمام للمنظمة ولم يبق إلا التصديقات المحلية من قبل مجلس النواب ورئاسة الوزراء ورئيس الجمهورية وبهذا يكون قد حققنا وأنجزنا عمل 13 سنة من الجهود المضنية والطويلة".

واعتبر أن انضمام اليمن للمنظمة "سيوفر الكثير من فرص العمل والاستثمارات في كافة المجالات وخاصة في التنمية الاقتصادية وتحسين بيئة الاستثمار في اليمن وغيرها من الفوائد التي ستتوفر لليمن بعد الانضمام".

ويشهد اليمن، وهو من أكثر بلدان العالم فقراً، عملية انتقالية صعبة منذ رحيل الرئيس علي عبد الله صالح في فبراير 2012 نزولا عند ضغط الشارع. وبعد التوقيع الرسمي على البروتوكول والتصديق عليه في مؤتمر بالي، يتعين أن يصادق البرلمان اليمني على البروتوكول. وبعد ثلاثين يوما من التصديق عليه يصبح اليمن العضو المئة والستين في منظمة التجارة العالمية ومقرها جنيف.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات