شركات التأمين الإماراتية تسدد 350 مليون درهم تعويضات "كورونا" في 6 أشهر

أظهرت بيانات حديثة صادرة عن هيئة التأمين في الإمارات، أن شركات التأمين في الدولة سددت ما قيمته 350 مليون درهم لمطالبات متعلقة بفيروس كورونا خلال 6 أشهر الفترة الممتدة من يناير إلى يونيو 2020.

وبحسب البيانات الأولية الواردة في تقرير الهيئة المنشور على موقعها الإلكتروني، توزعت قيمة التعويضات التي تكبدتها شركات التأمين نتيجة فيروس كورونا، بواقع 118.7 مليون درهم في يونيو، و79.6 مليون درهم في مايو، و90.1 مليون درهم في أبريل، و60.5 في مارس، و800 و100 ألف درهم على التوالي في شهري فبراير ويناير 2020.

وأوضحت البيانات أن الهيئة قامت بإصدار العديد مـن الحزم التحفيزية والإجراءات التي ساهمت فـي الحـد مـن تداعيـات فيروس كورونا علـى قطـاع التأمين، والتـي يمكن تلخيصها في 10 إجراءات وهي: تفعيل خطة الطوارئ في القطاع واتخاذ الإجراءات والتدابير الصحية الوقائية، وضمان استمرارية الأعمال عن بعد واستقرار أوضاع العاملين، وتمديد فترات تجديد الترخيص ومواعيد تسليم بعض التقارير من شركات التأمين والمهن المرتبطة به.

كما قامت الهيئة بتخفيض مقدار خطاب الضمان المصرفي لشركات وساطة التأمين، إلى جانب التوجيــه بتوظيف الممارسـة النقدية فــي المسؤولية المجتمعية لقطاع التأميــن في برامج وممارســات تدعم مواجهة المخاطر وللحد من تداعيــات الفيروس، ومراجعة نظام تعريفات التأمين على المركبات ومنح خصومات بما يتناسب مع مستويات المخاطر المستجدة، فضلاً عن مباشرة إجراءات الخبرة وإجراءات جلسات لجان تسوية المنازعات التأمينية بالهيئة عن بعد، وإصدار نظام التأمين الإلكتروني، وإطلاق أكاديمية التأمين للتدريب المهني عن بعد، وإنشاء صفحــة جديــدة بالموقع الإلكتروني للهيئــة بعنوان التأمين وتداعيات فيروس كورونا، والتي تتناول كافــة المستجدات والاستفسارات ذات الصلة.

وأكدت الهيئة على مواصلتها تطبيق خطة التعافي الاقتصادي والحزم التحفيزية لمرحلة ما بعد "كورونا" بما يعزز نمو قطاع التأمين في الدولة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات