اتفاقية بين وكالتي ائتمان الصادرات بالإمارات وإسرائيل لتعزيز العلاقات التجارية والاستثمارات

وقعت وكالتا ائتمان الصادرات بدولة الإمارات وإسرائيل اتفاقية تعاون تجاري من شأنها أن تعزز العلاقات التجارية وفرص ائتمان الصادرات بين البلدين .

و اتفقت الاتحاد لائتمان الصادرات - شركة حماية الائتمان التابعة للحكومة الاتحادية بدولة الإمارات - مع مؤسسة تأمين مخاطر التجارة الخارجية الإسرائيلية على التعاون لتعزيز ودعم الصادرات و التبادل التجاري وبحث فرص استثمارية واعدة و تقديم الدعم الفني المشترك والتدريب وتوسيع نطاق التحالف الاستراتيجي بين دولة الإمارات وإسرائيل.

ومن شأن الاتفاقية أن تُسهّل وصول المصدرين في كلا البلدين إلى حلول حماية ائتمان الصادرات والحد من مخاطر عدم السداد فضلاً عن وصولهم إلى قطاعات رئيسية في السوق مثل الزراعة ومعالجة المياه و الطاقة المتجددة و الرعاية الصحية و الألمنيوم و الحديد و الكابلات و البتروكيماويات والتكنولوجيا.

وقّع الاتفاقية ماسيمو فالسيوني الرئيس التنفيذي لشركة الاتحاد لائتمان الصادرات ونيسيم بن إلي الرئيس التنفيذي لمؤسسة تأمين مخاطر التجارة الخارجية الإسرائيلية.

وتعليقاً علي هذا التحالف التاريخي قال ماسيمو فالسيوني الرئيس التنفيذي لشركة الاتحاد لائتمان الصادرات إن هذه الاتفاقية الأولى من نوعها بين وكالتي ائتمان الصادرات بدولة الإمارات وإسرائيل تعد بداية لتقوية العلاقات التجارية بين البلدين لاسيما أن الاتفاقية ستلعب دوراً رئيسياً في مجال تبادل الخبرات وخلق فرص واعدة من شأنها أن تدعم الشركات في كلا البلدين.

من جانبه أعرب نيسيم بن إلي الرئيس التنفيذي لمؤسسة تأمين مخاطر التجارة الخارجية الإسرائيلية عن سعادته بتوقيع هذه الاتفاقية مع شركة الاتحاد لائتمان الصادرات والتي تسلط الضوء على الجهود المبذولة من كلا البلدين لتعزيز التعاون الثنائي ودعم الشركات من مختلف القطاعات..مضيفاً أن هذا التحالف الاستراتيجي سيساهم في تعزيز الصادرات والاستثمارات والحد من المخاطر السياسية والتجارية التي قد تواجهها الشركات بالإضافة إلى تسهيل الوصول إلى تمويل الصادرات متوسط وطويل الأجل.

وبموجب هذه الاتفاقية سيعمل الطرفان على تعزيز أطر التعاون في مجالات تشمل: تقوية العلاقات التجارية و بحث الفرص المشتركة في مجال التأمين وإعادة تأمين البضائع التي سيتم تصديرها إلى بلد ثالث و الاستثمارات والخدمات التي تدعم الصادرات المؤمّن عليها و تسهيل وصول الشركات الصغيرة والمتوسطة إلى التمويل و تبادل أفضل الممارسات في مجال الائتمان التجاري و إدارة المخاطر و تقييم مخاطر الدول و إجراءات المطالبة بالدفع و تكنولوجيا المعلومات و تنظيم فعاليات مشتركة وتخصيص حلول مبتكرة في مجال ائتمان الصادرات بالإضافة إلى العديد من مجالات التعاون الأخرى.

ومن شأن هذا التعاون أن يفيد الشركات العاملة في مجال التصدير في كلا البلدين ذلك أنها ستتمكن من الوصول إلى مجموعة واسعة من حلول ائتمان الصادرات والتمويل وتأمين الاستثمارات.

ومن المتوقع أن يصل التبادل التجاري بين دولة الإمارات وإسرائيل إلى 4 مليارات دولار /14.68 مليار درهم/ سنويا في مجموعة واسعة من القطاعات التي تضم التمويل والاستثمار والطيران المدني والابتكار والعلاقات التجارية والاقتصادية والرعاية الصحية والسياحة والتعليم والاتصالات والزراعة والأمن الغذائي.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات