الاتحاد للطيران تطلق أول برنامج تعويض كربون في الشرق الأوسط

التزمت الاتحاد للطيران، بشراء تعويضات الكربون، للحد من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون على متن طائرتها «غرينلاينر» 787-10 لمدة عام كامل من العمليات خلال 2021.

وتعتبر هذه المبادرة بداية رحلة الاتحاد لخفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون إلى 50 في المائة من مستويات عام 2019 بحلول عام 2035، وإلى 0% بحلول عام 2050، لتكون الاتحاد للطيران أول شركة طيران خليجية تقوم بهذه المبادرة ومن أوائل شركات الطيران التي تضع لنفسها هدفاً بهذا المقياس. كذلك، ستنفذ شركة الطيران برنامج تعويض طوعياً للمسافرين عبر موقعها الإلكتروني etihad.com في عام 2021.

وأطلقت الاتحاد برنامج تعويض الكربون على متن طائرة غرينلاينر بالشراكة مع ريسبيرا، وهي شركة تمويل دولية لتعويض الكربون تتخصص في مخططات التعويض المصممة عبر قطاعات متعددة. وتتمحور خطة الاتحاد حول مشروع غابات في تنزانيا حيث ستشتري مبدئياً 80 ألف طن من تعويضات ثاني أكسيد الكربون.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات