«المالية» وجمارك أبوظبي: اليوم الوطني يجسد مسيرة حضارية زاخرة بالإنجازات

 قال جاسم محمد بوعتابة الزعابي رئيس دائرة المالية، إنه في الثاني من ديسمبر لا نحتفل فقط بذكرى الاتحاد بل نحتفل كذلك بإنجازات فاقت التوقعات وقاربت حدود الإعجاز.

وقال الزعابي: «في هذا العام، ونحن نقترب بثقة وثبات نحو لحظة مفصلية بين خمسين عاماً مضت وأخرى قادمة نستذكر بفخر واعتزاز تاريخاً حافلاً من التقدم والازدهار عاشته دولة الإمارات بفضل حكمة ورؤية قادتها، حتى أصبحت مثالاً يحتذى بين الأمم».

وأضاف الزعابي: «في كل عام يترسخ اسم الإمارات عنواناً للخير والأمن والسلام وتتكرس مكانتها منارة للتقدم والتنمية والازدهار من خلال مواقفها المشرفة وأياديها البيضاء التي وصلت مختلف بقاع العالم، وإنجازاتها العظيمة التي تحققت في شتى الميادين وقد أطلقت بالأمس القريب محطة براكة للطاقة النووية السلمية، ومسبار الأمل نحو المريخ، دون أن ننسى جهودها العظيمة في مجالات العلاقات الخارجية والاقتصاد والأمن الغذائي، والتي تقف شاهدة على مكانتها المرموقة بين الأمم».

وذكر أن دولة الإمارات أضافت إلى قائمة إنجازاتها إنجازاً استثنائياً آخر حققته بسواعد وطنية وعالمية في مواجهة جائحة كورونا، حيث تمكنت من بناء خط دفاع أول، ووقفت بهمة قادتها ووعي شعبها في مواجهة هذا التحدي العالمي.

وقال: «في هذه المناسبة العظيمة لا يسعني إلا أن أتقدم بأصدق معاني التهنئة والتبريكات لقيادتنا الرشيدة، وإلى أبناء الوطن الأوفياء، ولكل من عمل لرفعة اسم الإمارات، داعياً المولى عز وجل أن يحفظ بلادنا ويديم عليها نعمة الأمن والأمان».

ومن جانبه أكد راشد لاحج المنصوري مدير عام الإدارة العامة لجمارك أبوظبي، أن اليوم الوطني الـ49 يمثل مناسبة وطنية غاليه نستذكر خلالها الجهود المخلصة للآباء المؤسسين في بناء صرح الاتحاد المبارك بقيادة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذين أرسوا أسس بناء وطن اللامستحيل.

وقال المنصوري إن القيادة الرشيدة لدولة الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، نجحت برؤى ثاقبة وجهود حثيثة على تعظيم صرح الاتحاد المبارك والسير بخطى واثقة نحو غد أفضل يزهو بالإنجازات تلو الأخرى ورفع راية الإمارات إلى عنان السماء بسواعد أبنائها.

وأضاف أن مسيرة الإمارات الحضارية قدمت للعالم نموذجاً وحدوياً وتنموياً فريداً يعكس عزيمة قوية وإصراراً على مواصلة النجاح والتقدم إلى آفاق العلا والمجد حتى عانقت طموحات شعب الاتحاد الفضاء.

مشيراً إلى أن احتفالات اليوم الوطني الـ49 تأتي هذا العام في ظل ظروف استثنائية أثبتت خلالها الإمارات كفاءة وجاهزية عالية في التعامل مع التحديات الطارئة وهو ما يعكس نجاعة الرؤى الصائبة للقيادة الرشيدة بما يعزز ريادة الإمارات في مختلف المجالات على مستوى العالم.

وأضاف المنصوري أن ذكرى تأسيس الدولة في الثاني من ديسمبر من كل عام تمثل انطلاقة النهضة الحضارية المباركة لدولة الاتحاد ومناسبة غالية نستذكر خلالها أسمى معاني بناء الأوطان القائمة على التلاحم الوطني والعطاء الإنساني والسلام والتسامح والتعايش بين بني البشر تلك المناسبة التي تترجم مسيرة حضارية زاخرة بالإنجازات في مختلف المجالات لتواصل الإمارات رسم مستقبل مشرق لشعبها العظيم.

وقال المنصوري: «بالأصالة عن نفسي ونيابة عن موظفي الإدارة العامة لجمارك أبوظبي نجدد العهد والولاء والانتماء للقيادة الرشيدة على مواصلة العمل وتحقيق الإنجازات لتبوؤ الصدارة العالمية عبر منظومة جمركية مبتكرة ورائدة تواكب التقدم السريع لمختلف القطاعات بإمارة أبوظبي بما يسهم في صناعة مستقبل مزدهر للأجيال القادمة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات