أبوظبي تتجه لشراء حصة في «تليكوم»

قال ثلاثة مصادر، إن جهاز أبوظبي للاستثمار، أكبر صندوق سيادي في أبوظبي، يجري محادثات مع شركة كيه.كيه.آر الأمريكية للاستثمار، في شبكة تابعة لتليكوم إيطاليا، في صفقة قوبلت بتدقيق من الحكومة الإيطالية. ووافقت تليكوم إيطاليا في أغسطس، على أن تبيع لكيه.كيه.آر حصة نسبتها 37.5 % من شركة حديثة التأسيس، هي فايبركوب، التي ضمت إليها شبكة للربط بين الكبائن الموجودة في الشوارع والمنازل.

وقالت المصادر، إن كيه.كيه.آر، تريد الآن بيع ما يصل إلى 30 % من الوحدة، التي ستمتلك تلك الحصة إلى شركة إنفينيتي إنفستمنتس، التابعة لجهاز أبوظبي للاستثمار، مع سعيها لجذب مستثمرين مشاركين إلى الصفقة الإيطالية.

وأضافت، أن وزارة الصناعة الإيطالية، أبلغت مكتب مجلس الوزراء، بخطط كيه.كيه.آر، وأن هيئة فنية معنية بالتدقيق في الاستثمارات الأجنبية في الأصول الاستراتيجية للبلاد، تعتزم الاستماع إلى آراء تليكوم، بخصوص الأمر في أول ديسمبر.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات