إكسبو الشارقة يناقش خطط تعافي القطاع في اجتماع جمعية مراكز التجارة العالمية

شارك مركز إكسبو الشارقة، في الاجتماع الدولي، الذي نظمته جمعية مراكز التجارة العالمية، الذي انعقد مؤخراً عبر الاتصال المرئي، تحت عنوان «تعافي قطاع صناعة المعارض والمؤتمرات»، بهدف تعزيز التعاون الدولي لاستشراف الرؤى المستقبلية، وتقديم الحلول والتوصيات الواقعية والعملية، لبلورة خطط تعيد للقطاع دوره في التنمية الاقتصادية، وذلك في إطار حرص المركز على متابعة آخر المستجدات المرتبطة بالنهوض بصناعة المعارض والمؤتمرات على المستوى العالمي، بعد تأثرها بتداعيات جائحة كوفيد 19.

أدار الاجتماع سيف المدفع الرئيس التنفيذي لمركز إكسبو الشارقة، بحضور آنا ماريا أرانغو المدير الإقليمي للاتحاد الدولي للمعارض والمؤتمرات الدولية في أمريكا اللاتينية، وكاي هاتندورف الرئيس التنفيذي للاتحاد الدولي للمعارض والمؤتمرات، وباميلا باسكوال رئيس مركز تجارة ميترو مانيلا.

جهود استباقية

واستعرض المدفع، خلال الاجتماع، الخطوات التي اتبعتها الإمارات لتسريع عودة نشاط قطاع المعارض والمؤتمرات، معتبراً أن الجهود الاستباقية والمبكرة التي اتخذتها حكومة الإمارات، كانت سبباً رئيساً في عودة الفعاليات، وتعزيز قدرتها على أن تخطو خطوات سريعة في بدء مرحلة التعافي، لا سيما أن الإمارات استأنفت منذ شهر سبتمبر الماضي، المعارض والمؤتمرات، مشيراً في هذا السياق إلى حزم المحفزات الاقتصادية التي قدمتها الحكومة، والتي شملت القطاع بجملة من مبادرات الدعم الحكومي، التي أعطت دفعة إيجابية للعاملين في هذه الصناعة، نحو الاستقرار وضمان استمرارية أعمالهم.


انتعاش الحياة الاقتصادية

كما عرض من خلال مادة فيلمية، تجربة مركز إكسبو الشارقة في العودة السريعة لتنظيم واستضافة المعارض المحلية منذ شهر سبتمبر الماضي، والتي شهدت إقبالاً كبيراً من الزوار والجهات المشاركة، وذلك نتيجة لاتباع المركز أقصى التدابير الاحترازية للحفاظ على صحة الجميع، والتي كان لها دور كبير في انتعاش الحياة الاقتصادية في الإمارة، وتحقيق انعكاسات إيجابية لدى مجتمع الأعمال المحلي، من خلال إيجاد منصات عرض لمنتجاتهم، كما عززت ثقة المجتمع بعودة الحياة إلى طبيعتها، لافتاً إلى أن المركز يعتزم أيضاً على إطلاق عدد من المعارض الجديدة، وأضافها إلى أجندته، والتي تستهدف تحفيز عدد من القطاعات الاقتصادية على مستوى الدولة، مؤكداً أنها تشهد إقبالاً كبيراً من العارضين للتسجيل والمشاركة، كما أشار المدفع إلى الإنجاز الذي حققته إمارة الشارقة، من خلال معرض الشارقة للكتاب، الذي سجل خطوة تاريخية جديدة، كأول معرض دولي في العالم يُعقد على أرض الواقع خلال فترة كوفيد 19، والتي أقيمت خلال الفترة 4 - 14 نوفمبر الجاري، في مركز إكسبو الشارقة.

وتختص جمعية مراكز التجارة العالمية، بتحفيز فرص التجارة والاستثمار لمطوري العقارات التجارية، ووكالات التنمية الاقتصادية والشركات الدولية، وتضم أكثر من 90 دولة، ويدعمهما 15000 متخصص في صناعة المعارض والمؤتمرات على مستوى العالم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات