الاتحاد للطيران تسيّر رحلات منتظمة إلى تل أبيب ٢٨ مارس ٢٠٢١

أعلنت الاتحاد للطيران، الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، عن إطلاق رحلات منتظمة على مدار العام إلى تل أبيب، المركز الاقتصادي والتكنولوجي لدولة إسرائيل.

وتأتي هذه الخطوة في أعقاب توقيع معاهدة السلام بين دولة الإمارات العربية المتحدة وإسرائيل في واشنطن بتاريخ 15 سبتمبر الماضي. وأصبحت الاتحاد، بعد مرور شهر واحد على هذا الحدث المهم، أول شركة طيران خليجية تُسيّر رحلة ركاب تجارية إلى ومن تل أبيب في 19 أكتوبر 2020.

في هذا الخصوص، تحدّث محمد عبد الله البلوكي، الرئيس التنفيذي للعمليات التشغيلية في مجموعة الاتحاد للطيران، قائلاً: يسرّ الاتحاد للطيران، أن تُعلن عن إطلاق أحدث رحلاتها التي تربط بين أبوظبي وتل أبيب.

وأضاف: مما لا شك فيه، أن هذه الخطوة التاريخية المهمة بالبدء بتسيير رحلات منتظمة بين البلدين يدعم التزام الاتحاد، بصفتها شركة طيران، إزاء تعزيز اقتصاد البلدين وزيادة فرص النمو التجاري والسياحي، بالإضافة إلى تحقيق مكاسب عديدة على الدولتين وعلى امتداد المنطقة وما بعدها من وجهات. الأمر الذي يؤكد على المكانة التي تحظى به إمارة أبوظبي لما تتمتع به من مقومات تدعم الاقتصاد الدولي مثل الأمن والاستقرار والانفتاح الثقافي على العالم، إلى جانب موقعها الجغرافي المميز الذي يربط بين الشرق والغرب.

وستتيح الخدمة الجديدة، والتي ستدخل حيّز العمل اعتباراً من 28 مارس 2021، خيارات واسعة وتجارب سفر ملائمة للمسافرين من نقطة إلى أخرى بين دولة الإمارات وإسرائيل، سواء بقصد العمل أو الترفيه. ولن تقتصر الخدمات الجديدة على الترويج للسياحة القادمة إلى أبوظبي، بل ستتيح الفرصة أيضاً للإماراتيين والمقيمين في الدولة لاستكشاف ما تحمله دولة إسرائيل من مواقع تاريخية ومناطق جذب سياحية من شواطئ ومطاعم وأنشطة مختلفة.

وسيتم اختيار مواعيد مغادرة الرحلات لتكون مريحة وملائمة للسفر عبر أبوظبي إلى مختلف الوجهات على امتداد شبكة الاتحاد للطيران بما في ذلك الصين والهند وتايلند وأستراليا. ويعزز برنامج الاتحاد للصحة والسلامة وبرنامج التعقيم الصارم الذي تطبّقه الشركة، تجارب السفر من وإلى وعبر أبوظبي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات