233 ألف معاملة تنجزها اقتصادية الشارقة

صورة

أكد سلطان عبد الله بن هده السويدي رئيس دائرة التنمية الاقتصادية في الشارقة إلى أن التحول الرقمي في خدمات الدائرة بلغ نسبة 100%، واستثمارها على مدار السنوات الماضية في تأسيس بنية رقمية متطورة ساهم في الحفاظ على سير الأعمال والخدمات في هذه الظروف الاستثنائية، وهو ما مكن الدائرة من إنجاز جميع المعاملات بشكل رقمي وعبر مراكز الخدمة، وقد بلغ إجمالي عدد المعاملات المنجزة خلال الجائحة من بداية مارس وحتى الآن 233499 معاملة عبر مختلف نوافذ الخدمة المتنوعة للدائرة، فيما بلغ عدد المعاملات الرقمية المنجزة 214785 معاملة وبنسبة 92% من إجمالي المعاملات المنجزة خلال الجائحة، ومن الجدير بالذكر بأن الدائرة حرصت على تنويع نوافذ تقديم الخدمة فقد سبق للدائرة أن تعاقدت مع 14 مركز خدمة متوزعة في مختلف مدن ومناطق الإمارة، وأضاف أن الدائرة حافظت على استمرارية أعمالها خلال فترة العمل عن بعد فقد أنجز الموظفون خلال عملهم عن بعد أكثر من 19 ألف معاملة. من جهته دعا فهد الخميري مدير إدارة التسجيل والترخيص بالدائرة المتعاملين من مختلف القطاعات للاستفادة من الخدمات الرقمية للدائرة وإنجاز معاملاتهم من خلال بوابة الدائرة الإلكترونية أو من خلال التطبيقات الذكية التابعة لها، كما وأكد أن الدائرة تسعى للوصول بخدماتها لأعلى المستويات عن طريق تقديمها لخدمات نوعية مميزة من خلال قنوات متعددة، مؤكداً أن الإقبال على خدمة«المستثمر الذكي» تضاعف خلال العام الحالي.

من جهته أكد علي النقبي نائب مدير إدارة تقنية المعلومات بالدائرة ارتفاع مؤشر استخدام المنصات الرقمية 34 نقطة منذ بداية الجائحة ليصل إلى 92% مقارنة بـ 58% خلال الفترة نفسها من العام الماضي، مع استحداث الدائرة لقنوات جديدة للتواصل مثل الخطوط الساخنة فقد استحدثت الدائرة خطوطاً ساخنة للرد على استفسارات المتعاملين في مختلف المجالات وقد تم الإعلان عن هذه الخطوط من خلال صفحات التواصل الاجتماعي الرسمية الخاصة بالدائرة وقد بلغ عدد المكالمات التي تلقتها الدائرة من خلالها أكثر من 73 ألف مكالمة واستحدثت الدائرة خدمة حجز المواعيد لزيارة الدائرة وخدمات (لبيه) في مراكز رجال الأعمال، وهو ما أدى لانخفاض نسبة الزيارات لمقرات الدائرة خلال الجائحة لتشكل 8% فقط من إجمالي حجم العمل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات