دبي للسلع المتعددة يفتتح مكتباً في شنجن الصينية

صورة

أعلن مركز دبي للسلع المتعددة، أمس، الافتتاح الرسمي لمكتبه التمثيلي في مدينة شنجن الصينية، والذي من المتوقع أن يسهم في جذب المزيد من فرص الأعمال إلى إمارة دبي.

وجاء تأسيس هذا المكتب، بالشراكة مع «ينغتيان غلوبال»، مزوّد الخدمات المؤسسية، والذي دعم أكثر من 300 شركة صينية على توسيع أعمالها في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وأنشأ مركز دبي للسلع المتعددة، موقعاً إلكترونياً باللغة الصينية، مخصصاً للمكتب التمثيلي، والذي سيوفر وصولاً سريعاً إلى جميع المعلومات اللازمة لمساعدة الشركات الصينية التي تسعى إلى تأسيس أعمالها في المركز. وجاء الإعلان عن افتتاح المكتب التمثيلي، على هامش فعالية أقيمت في الصين، تحت عنوان «توسيع نطاق أعمالكم في دبي وخارجها».

وتأكيداً على مكانته البارزة كبوابة ومركز تجاري على خارطة التجارة الدولية، قدم مركز دبي للسلع المتعددة، للحضور، إحاطة شاملة حول سهولة إنشاء وتأسيس الأعمال والشركات داخل منطقته الحرة، كما تطرق إلى المقومات والإمكانات في إمارة دبي، بوصفها مركزاً جاذباً للشركات الدولية، وباعتبارها منصة للأعمال من أجل التوسّع. وقال أحمد حمزة، المدير التنفيذي للمنطقة الحرة التابعة لمركز دبي للسلع المتعددة:

من شأن افتتاح المكتب أن يمكننا من تعزيز التعاون مع مجتمع الأعمال الصيني، وفتح آفاق جديدة من الفرص، كما يسهم في ترسيخ العلاقات التجارية الثنائية بين الإمارات والصين، إلى جانب دعم استراتيجية طريق الحرير في دبي، ومبادرة «حزام واحد - طريق واحد»، والإمكانات التجارية المشتركة التي ستوفرانها لكلا الطرفين.

وتعد الصين أكبر شريك تجاري لإمارة دبي، خاصةً بعدما بلغت قيمة التبادل التجاري نحو 66.4 مليار درهم خلال النصف الأول من 2020، كما يضم المركز حالياً، 544 شركة صينية، ما يمثّل 10 % من إجمالي الشركات الصينية المُسجلة بالدولة.

وقال لي فينغ، المدير العام لمركز يانغتيان للأعمال الصينية بمركز دبي للسلع المتعددة: دبي توفّر بيئة مثالية وداعمة للشركات الصينية، التي تتطلع إلى توسيع أعمالها في جميع أنحاء المنطقة. ونحن على ثقة بأن المركز، سيدعم هذه الشركات، من خلال الاستفادة من مجموعة واسعة من الفرص الواعدة، كما نتطلع إلى التعاون عن كثب مع المركز، لاكتشاف وخلق فرص جديدة، وكتابة فصل جديد من قصّة التعاون الناجح بين الإمارات والصين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات