208 ملايين درهم أرباح «أرامكس» في 9 أشهر بتراجع 40 %

تراجع صافي أرباح شركة «أرامكس» خلال الربع الثالث بنسبة 59% إلى 46.2 مليون درهم مقارنة مع 113.8 مليون درهم، خلال الفترة نفسها من العام 2019. وعند استثناء المخصصات غير المُكررة، التي أعلنت عنها .

وذلك لتغطية الأضرار الناجمة عن حادثتي انفجار مرفأ بيروت وحريق المستودعات في المغرب، يكون صافي الأرباح انخفض بنسبة 13% فقط إلى 99.1 مليون درهم، وانخفض صافي الأرباح خلال الأشهر التسعة الأولى بنسبة 40% ليصل إلى 208 ملايين درهم. وعند استثناء المخصصات المذكورة، يكون صافي الأرباح خلال الأشهر التسعة الأولى قد بلغ 260.89 مليون درهم أي بانخفاض نسبته 24%.

وحققت الشركة نمواً في الإيرادات خلال الربع الثالث بنسبة 19% لتصل إلى 1.5 مليار درهم، وارتفعت الإيرادات خلال الأشهر التسعة الأولى بنسبة 7% لتصل إلى 4.03 مليارات درهم مقارنة مع 3.78 مليارات درهم خلال الفترة نفسها من العام 2019. وقال بشّار عبيد، الرئيس التنفيذي للشركة:

«سجّلنا نتائج قوية للغاية خلال فترة الأشهر الثلاثة الماضية، وحققنا أعلى إيرادات للشركة على الإطلاق في الربع الثالث نتيجة النمو في معظم خطوط أعمالنا. وأسهمت الجائحة في تسريع النمو في قطاع التجارة الإلكترونية وهو المحفز الأهم لنمو إيرادات الشركة».

وأضاف: «أدّت الجائحة إلى زيادة التكاليف التشغيلية في العديد من خطوط أعمالنا منها التكاليف الناتجة عن استثماراتنا لتوسيع نطاق خدمات التوصيل إلى الوجهة النهائية، ورغم ترجيحنا باستقرار وتيرة نمو هذه التكاليف خلال الأرباع السنوية القادمة، لكننا نتوقع استمرار ارتفاع تكاليف النقل في المستقبل القريب».

وتوقع توجُّه المتسوقين الإلكترونيين خلال فترة الأعياد القادمة إلى القنوات الرقمية لشراء السلع وإرسال الهدايا، وبالتالي من المرجح أن نشهد معدلات طلب جيدة.

وقال عثمان الجدا، الرئيس التنفيذي الإقليمي للشركة في أوروبا وأمريكا الشمالية وآسيا: «شهدنا نمواً استثنائياً بنسبة 35% في إجمالي عدد الشحنات، خلال الربع الثالث جاء في معظمه من أسواقنا الرئيسية، بما فيها السعودية والإمارات». 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات