تعزيز التعاون بين «الإمارات العالمية للألمنيوم» و«سيمنز إنيرجي»

استعرض عبد الناصر بن كلبان، الرئيس التنفيذي لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم، وكريستيان بروش الرئيس التنفيذي لشركة سيمنز إنيرجي التقدم المحرز في منشأة توليد الطاقة عالية الكفاءة قيد الإنشاء في موقع شركة الإمارات العالمية للألمنيوم في جبل علي وناقشا معاً سبل تعزيز التعاون المستقبلي بين الجانبين.

وتقود شركة سيمنز إنيرجي أعمال بناء مجمع الطاقة الحديث الذي تبلغ تكلفته مليار درهم في جبل علي، والذي سيكون أول مجمع طاقة في قطاع الألمنيوم العالمي يستخدم توربينات الغاز من سيمنز إنيرجي، والتي تعتبر من أحدث التقنيات الرائدة في توليد الطاقة بكفاءة.

وتعتمد الإمارات العالمية للألمنيوم على مواردها الخاصة لتوليد الكهرباء واستخدامها في صهر الألمنيوم وعملياتها الأخرى، ويماثل إجمالي قدرة توليد الكهرباء للشركة قدرة توليد الكهرباء في نيوزيلندا.

وقال كريستيان: «تعتبر شركة الإمارات العالمية للألمنيوم أكبر منتج للطاقة في الإمارات بعد هيئة كهرباء ومياه دبي (ديوا) وهيئة مياه وكهرباء أبوظبي. ويسرنا التعاون مع الشركة في تحسين الكفاءة والاعتمادية مع خفض الانبعاثات وتقليل التكاليف، ونتطلع إلى مزيد من الشراكات والتعاون على مدى السنوات القادمة».

وقال عبد الناصر بن كلبان، الرئيس التنفيذي لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم: «يجب علينا أيضاً إنتاج هذا الألمنيوم بالطرق التي تعزز التنمية المستدامة. وتعتبر شركة سيمنز إنيرجي شريكاً مهماً لنا، حيث نسعى جاهدين لمواصلة تحسين كفاءة الطاقة وخفض التكاليف والانبعاثات الضارة بالبيئة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات