فتح باب التسجيل لابتكارات الشركات الناشئة في ملتقى «كليكس»

أعلن ملتقى الابتكارات في مجال المناخ «كليكس» إحدى مبادرات القمة العالمية لطاقة المستقبل 2021، فتح باب التسجيل للشركات الناشئة والمبتكرين بفعالياته التي يُتوقع أن تقدم فرصاً مهمة للمستثمرين ورواد الأعمال. ويعد ملتقى كليكس أحدث مبادرات القمة العالمية لطاقة المستقبل التي تهدف إلى إيجاد صلات وروابط بين الشركات الناشئة والمستثمرين، وتنظمه وزارة التغير المناخي والبيئة.

تقام الدورة المقبلة من القمة العالمية لطاقة المستقبل بمركز أبوظبي الوطني للمعارض بين يومي 5 و7 أبريل 2021، وقد وُجهت الدعوة إلى رواد الأعمال والشركات الناشئة للتقدم بطلبات عرض أنظمتهم وحلولهم في مجال الاستدامة والمرونة المناخية.

ويحتضن ملتقى «كليكس» عرض تقنيات حديثة من تطوير الشركات الناشئة لم يسبق أن عُرضت من قبل، في مجال البيئة والتغير المناخي والاستدامة وبغرض مواجهة التحديات البيئية والمناخية المختلفة التي أمست أكثر إلحاحاً من أي وقت مضى.

وأكد معالي الدكتور عبدالله بن محمد بلحيف النعيمي، وزير التغير المناخي والبيئة على الدور المهم الذي يضطلع به ملتقى كليكس ضمن الاستراتيجية الشاملة لإمارة أبوظبي والدولة ككل. وأكد ضرورة أن يدرك الجميع الدور المحوري الذي لعبه ملتقى «كليكس» منذ انطلاقه قبل ثلاث سنوات. ثم مضى معاليه قائلًا: «ونؤكد على أن الملتقى سيستمر في لعب هذا الدور في المستقبل، وسيكون له أثر إيجابي وفعال وطويل الأمد على الاقتصاد عبر تعزيزه لتطور الشركات الناشئة ونمو أعمالها».

وأضاف: «إلى جانب الأثر الاقتصادي الإيجابي الملموس للملتقى، فقد أسهم في دعم وتفعيل عدد كبير من المبادرات التي عادت بالنفع على البيئة وساعدت على الحد من الآثار المدمرة للتغير المناخي، ولهذا فإن الملتقى هو بلا شك قوة خير نعتز بها، وأتطلع شخصياً إلى التعرف على الأفكار الجديدة التي سيتم اختيارها للمشاركة في نسخة 2021. إنها تجربة شائقة وملهمة لنا جميعاً أن نرى هذه الابتكارات الجديدة والروح البناءة التي يجلبها رواد الأعمال لضمان مستقبل أفضل للإنسانية كلها». ويستقبل كليكس 2021 المشاركات في فئات الطاقة والمدن الذكية والغذاء والزراعة والمناخ والبيئة والاستدامة في الفضاء.

وقال غرانت توختن، مدير فعاليات المجموعة بالقمة العالمية لطاقة المستقبل: «هناك فئتان جديدتان من النسخة المقبلة من كليكس، هما المدن الذكية والمناخ والبيئة، ونرى أنهما ستجلبان الكثير من الحيوية والابتكار إلى الملتقى، معززتين التعاون والشراكات بين المؤسسات والشركات المختلفة». 

وتستقطب القمة العالمية لطاقة المستقبل ما يزيد على 33 ألف زائر، وهي بذلك منصة مثالية تنطلق منها الشركات الجديدة إلى مستقبل من الازدهار. وستضم المرحلة النهائية للمشاركات 50 شركة ناشئة من مختلف أنحاء العالم، يتم اختيارها بعد عملية التقييم، وستقدم لها مخصصات ومنافع تشمل تذاكر الطيران إلى أبوظبي وإقامات فندقية لأربع ليالٍ، إلى جانب منصة مخصصة في مقر المعرض لعرض الحلول والأنظمة. 

على الشركات والأفراد المهتمين بالمشاركة التقدم بطلباتهم قبل يوم 8 نوفمبر 2020 من خلال الموقع الإلكتروني worldfutureenergysummit.com/clix حيث ستخضع الطلبات إلى مراجعة مبدئية، ثم ستجتمع لجنة التحكيم لتقييم الطلبات الواردة في القائمة الأولية استناداً إلى عدد من المعايير التي تشمل، على سبيل المثال، أصالة النظام والحل، وأثره على البيئة، والقيمة المقترحة، ومتطلبات التنفيذ، والكلفة المالية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات