«جيه إل إل»: سوق العقارات بالإمارات في مصلحة المستأجر

أصدرت «جيه إل إل» شركة الاستثمارات والاستشارات العقارية تقريراً حول أداء سوق العقارات في الإمارات، والتي أشارت نتائجه إلى أن الأوضاع في مختلف القطاعات العقارية بالدولة خلال الربع الثالث من العام الجاري لا تزال تصب في مصلحة المستأجريـن.

مساحات مكتبية

وأوضح التقرير أن سوق المساحات المكتبية في دبي شهد دخول أول مجموعة جديدة من الوحدات المكتبية للسوق هذا العام مع تسليم ما مجموعه 190 ألف متر مربع في مركز دبي المالي العالمي وداون تاون دبي ومدينة محمد بن راشد، ليصل إجمالي المعروض إلى 8.9 ملايين متر مربع. ويعد برج آي سي دي بروكفيلد بليس في مركز دبي المالي العالمي أبرز المشاريع المنجزة في القطاع التجاري، كما أنه أول برج تجاري يحصل على شهادة الريادة البلاتينية في تصميمات الطاقة والبيئة في المنطقة. وتطبيق معايير الاستدامة والصحة والرفاهية في هذا المشروع سيضع معياراً جديداً تحتذي به المشاريع الجديدة، ويُعزز من أجندة العقارات المسؤولة في دبي والمنطقة.

وحدات سكنية

وعلى صعيد قطاع الوحدات السكنية، هناك زيادة في نشاط البناء، حيث جرى تسليم ما يناهز 12 ألف وحدة في دبي و600 وحدة في أبوظبي. ويشير التقرير إلى استمرار المطورين خلال المرحلة القادمة في عرض مجموعة من الحوافز. وشهد قطاع منافذ التجزئة في دبي وأبوظبي زيادة في إبرام اتفاقيات قائمة على أساس مشاركة الإيرادات لمساعدة تجار التجزئة في تقليل المخاطر المالية المرتبطة بالنفقات الرأسمالية.

فنادق

يشهد قطاع الفنادق طلباً مستمراً من السياح المحليين مع زيادة الإقبال على الفنادق المطلة على الشواطئ والفيلات الخاصة في ظل رغبة السكان في الاستفادة من الإقامة في أماكن فاخرة بأسعار معقولة. وبالنظر إلى المرحلة القادمة، من المتوقع أن تستغرق الشريحة الأدنى من السوق والفنادق التجارية وقتاً أطول للتعافي، حيث تتمثل الأولوية في الوقت الحالي في إدارة التدفق النقدي ورأس المال العامل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات