المنشآت التجارية في دبي تُظهر التزاماً تاماً بالتدابير الاحترازية

واصلت فرق التفتيش الميداني التابعة لقطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك في اقتصادية دبي، جولاتها الرقابية الميدانية في مختلف أنحاء الإمارة، ضمن جهودها المستمرة لضمان الالتزام بتطبيق الإجراءات والتدابير الاحترازية الرامية للحد من تفشي فيروس كوفيد-19 المستجد.

وأظهرت الجولات الميدانية التي تم تنفيذها يوم أمس، واشتملت على 454 زيارة، التزاماً تاماً بتطبيق الإجراءات والتدابير الاحترازية، المعمول بها في الإمارة، والرامية إلى الحد من تفشي جائحة كوفيد-19 المستجد، من قبل مختلف المنشآت التجارية، وذلك في العديد من المراكز التجارية والأسواق المفتوحة في مختلف أنحاء الإمارة.

وأشادت اقتصادية دبي بالجهود المبذولة من مختلف الفئات، للعمل على تطبيق الإجراءات الاحترازية، بما فيها الالتزام بمسافة التباعد الجسدي، وارتداء الكمامات، وغيرها. داعية إلى ضرورة المحافظة على هذا النهج والمسار، الذي من شأنه أن يصل بالإمارة إلى برّ الأمان، ويحافظ على دوران عجلة الاقتصاد، مع الحفاظ أيضاً على صحة وسلامة الجميع.

كما تشدد اقتصادية دبي، على ضرورة مساهمة فئات وشرائح المجتمع كافة، في الحفاظ على المكتسبات التي حققتها إمارة دبي خلال المرحلة الراهنة، رغم التحديات الكبيرة والعالمية بسبب الجائحة الصحية. ويعود الفضل في ذلك إلى توجيهات القيادة الرشيدة، التي أسهمت في تحقيق إمارة دبي للعودة التدريجية وصولاً إلى ممارسة الأنشطة الاقتصادية بشكل طبيعي وآمن. مشيرة إلى أنها لن تتهاون مع المخالفات والتجاوزات التي يتم رصدها أو الإبلاغ عنها من قبل جمهور المستهلكين والمتعاملين.

وتدعو اقتصادية دبي مختلف فئات الجمهور، إلى ضرورة الإبلاغ عن أي حالات أو ظواهر سلبية مخالفة للتدابير والإجراءات الاحترازية، عبر تطبيق مستهلك دبي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات