مركز دبي للسلع "أفضل منطقة حرة في العالم" للعام السادس

حصل مركز دبي للسلع المتعددة، السلطة التابعة لحكومة دبي المختصة بتجارة السلع والمشاريع، على جائزة "أفضل منطقة حرة في العالم للعام 2020" من مجلة "إف دي آي" التي تصدر عن صحيفة فاينانشال تايمز، وذلك للعام السادس على التوالي.

كما حصل المركز على جائزة "أفضل منطقة حرة في الشرق الأوسط للعام 2020".

وفاز مركز دبي للسلع المتعددة بهذه الجائزة بعد منافسة قوية ضمن 100 منطقة حرة من جميع أنحاء العالم، مع تواجد نسبة عالية من المناطق الحرة في منطقة الشرق الأوسط.

وقد جرى تقييم المرشحين بناءً على عدد من المعايير والتي شملت معدل النمو والخدمات والمنتجات والمرافق المتوفرة، والأهم من ذلك، المبادرات الرئيسية الجديدة الداعمة لقطاع الشركات الناشطة في المنطقة الحرة.

وتم تحديد الفائز بالجائزة من قبل أعضاء فريق التحرير المتخصص لدى صحيفة فاينانشال تايمز ولجنة مستقلة عن كل منطقة.

وعلى خلفية تزايد حدة المنافسة عاماً تلو الآخر، فإن هذه الجائزة المرموقة تُعد شاهداً على نجاح مركز دبي للسلع المتعددة بل وتؤكد أحقيته باعتبارها منطقة حرة تتمتع بجاذبية تجارية عالية وقدرة كبيرة على استقطاب الأعمال والشركات من كافة الأحجام إلى مجتمع أعمالها في أبراج بحيرات جميرا.

احتفالًا بالحصول على هذه الجائزة، ودعماً لمجتمع الأعمال في دبي، وتقديراً للثقة التي منحتها الشركات في المنطقة الحرة البالغ عددها 18 ألف شركة، أعلن مركز دبي للسلع المتعددة عن تمديد فترة حزمة دعم الأعمال للشركات الحالية والجديدة حتى 31 ديسمبر 2020.

وتعتبر حزمة دعم الأعمال هذه أكبر حزمة حوافز تجارية يطلقها مركز دبي للسلع المتعددة منذ تأسيسه، والتي تتكون من تدابير تهدف إلى تقليص النفقات وتسهيل ممارسة الأعمال في ضوء التحديات الاقتصادية التي فرضتها جائحة "كوفيد-19". من المقرر أن يعلن مركز دبي للسلع المتعددة عن المزيد من العروض الترويجية في وقته.


وفي هذه المناسبة، قال أحمد بن سليم، الرئيس التنفيذي الأول والمدير التنفيذي لمركز دبي للسلع المتعددة: في عام 2002، شرع مركز دبي للسلع المتعددة في إنشاء مركز أعمال مبتكر لا مثيل له في قلب إمارة دبي. بعد ذلك، طورنا منظومة تجارية استقبلت المفكرين المستقبليين من جميع أنحاء العالم، وقدم الدعم والخدمات المطلوبة لنقل مؤسساتهم إلى المرحلة التالية من النمو. وإنني فخور بكل من ساهم في نجاحنا على مدار العشرين عاماً الماضية، وممتن للشركات البالغ عددها 18 ألف شركة المتواجدة في مجتمع أبراج بحيرات جميرا لوضع ثقتهم في رؤيتنا".

وأضاف بن سليم قائلاً: "يعتبر الحصول على هذه الجائزة المرموقة للمرة السادسة إنجازاً من نوع خاص لكل من تربطه علاقة بمركز دبي للسلع المتعددة. وعلى الرغم مما لمسناه جميعاً من ضغوط وتحديات خلال العام 2020، تؤكد هذه الجائزة مرة أخرى أننا نمضي قدماً على المسار الصحيح. ومن خلال تعزيز أوجه التعاون المشترك والسعي المستمر نحو الالتزام بأفضل المعايير، فإننا نقدم نموذجاً رائعاً يجسد طموح دبي ومساعيها المتواصلة لترسيخ مكانتها كمركز عالمي للتجارة يرحب بكافة الأعمال والشركات التي تشاركنا نفس هذه الرؤية".

ويوفر مركز دبي للسلع المتعددة محفظة واسعة من المنتجات والخدمات وغيرها من البنية التحتية المُصممة على الطراز العالمي، بما يضمن تلبية احتياجات مجتمعه الذي يضم 100 ألف فرد.

وفي العام 2019، قام مركز دبي للسلع المتعددة بتوسيع نطاق خدماته ومنتجاته من خلال إطلاق مركز القهوة وتجديد بورصة دبي للماس، أكبر قاعة لتداول الماس في العالم، إلى جانب افتتاح أكاديمية دبي للتصميم.

ويضم مركز دبي للسلع المتعددة حالياً مركز أعمال متخصص للأعمال والشركات الصينية كما يتبنّى تنفيذ حملة تسويقية بلغة الماندرين الصينية، حيث حقق نجاحات كبيرة على صعيد جذب الأعمال والشركات الصينية إلى دبي، وكان ذلك أحد الأسباب الرئيسية وراء تكليله بهذه الجائزة المرموقة. كما أثنت لجنة التحكيم كذلك على نهج المركز الداعم لروّاد الأعمال والشركات الصغيرة والمتوسطة.

ويحتضن المركز حالياً مجتمع أعمال يضم 18 ألف شركة، علماً بأن المركز شهد تسجيل 1969 شركةً جديدةً خلال العام 2019، و210 شركات جديدة خلال شهر سبتمبر 2020، وهو يساهم بنحو 10 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي في إمارة دبي.

ومن خلال تسهيل مزاولة أعمال وتجارة السلع المختلفة، بما في ذلك الذهب والماس والشاي والقهوة، يضطلع المركز بدور محوري في ترجمة أهداف استراتيجية التنوّع في دولة الإمارات.

ومن جانبه، قال أحمد حمزة، المدير التنفيذي للمنطقة الحرة التابعة لمركز دبي للسلع المتعددة: " نحن نعمل جاهدين على توفير أفضل بيئة للشركات الأعضاء لدينا كي تتمكن من إدارة أعمالها وتحقيق النمو والازدهار. ونركز دائماً على تعزيز سهولة ممارسة الأعمال التجارية وتوفير تجربة سلسلة للعملاء، وكان ذلك سبباً في فوزنا مرة أخرى بهذه الجائزة من مجلّة (إف دي آي) الصادرة عن صحيفة فاينانشال تايمز".

وأضاف حمزة: "أنا فخور للغاية بأداء فريق العمل وكافة الكوادر العاملة في مركز دبي للسلع المتعددة الذين يعملون دائماً بجد وتفاني لتقديم الأفضل، بما ساهم في تعزيز مكانتنا كمنطقة حرة رائدة عالمياً على مدار ست سنوات متتالية. ويُعد المركز أكثر من مجرّد منطقة حرة، فهو مركز للتجارة والأعمال في قلب دبي، ونجاحنا بالفوز بهذه الجائزة طوال السنوات الماضية يؤكد هذه الحقيقة".

طباعة Email
تعليقات

تعليقات