تقنيات مبتكرة بمعرض ومنتدى المدن الذكية

تحتضن القمة العالمية لطاقة المستقبل 2021 - التي تقام في الفترة من 5 - 7 أبريل القادم - معرض ومنتدى المدن الذكية لاستعراض أحدث الابتكارات والتقنيات في مجال التخطيط العمراني للمدن واستطلاع الآفاق الاقتصادية الهامة لتبني وتطبيق هذه التقنيات.

ويجمع الحدث الحكومات والبلديات والإدارات المحلية، إلى جانب الشركات العاملة في مجالات التخطيط والتنقل والرقمنة والإدارة الصحية الذكية وتقنيات المدن الذكية، وذلك لتسليط الضوء على آفاق تواصل المجتمعات وتعزيز الحوار وتبادل المعرفة بين كبار الخبراء والأطراف الفاعلة في هذا المجال. وتواصل أبوظبي مسيرة برهنت فيها على فعالية التخطيط العمراني المستدام، وقد أصبح بموجب ذلك التكامل بين الاستدامة وتخطيط المدن محل اهتمام كبير من مؤسسات التخطيط العمراني، وذلك بهدف الوصول إلى مدن مستدامة وآمنة وهانئة.

وقال ستيفان لي جينتيل، مدير العمليات والرئيس التنفيذي بالإنابة بشركة أبوظبي لخدمات الطاقة، أحد المتحدثين الرئيسيين بمعرض ومنتدى المدن الذكية: إن مصطلح «المدن الذكية» لا يشير بالضرورة إلى مشاريع أو تقنيات مستقبلية وغير موجودة حالياً، وقد قمنا في شركة أبوظبي لخدمات الطاقة بتركيز جهودنا على زيادة كفاءة استهلاك الطاقة في المباني القائمة حالياً في إمارة أبوظبي باستخدام تقنيات متوفرة لدينا بالفعل، وذلك بالتوافق مع استراتيجية الإمارة لإدارة جانب الطلب وكفاءة الطاقة 2030.

وسيستضيف الحدث عدداً كبيراً من المتحدثين والخبراء، حيث يتوقع التركيز على الخطط الحكومية لتطوير المدن الإقليمية، إضافة إلى شبكات الجيل الخامس والاتصالات وتوظيف الذكاء الاصطناعي في التطوير العمراني، والأمن السيبراني، وإنترنت الأشياء، وأدوار الموارد البشرية والبيانات في هذه المنظومة، ومستقبل الصحة الذكية، وكفاءة استخدام الطاقة والماء، والطباعة ثلاثية الأبعاد والتنقل الذكي.

نمو

طرحت مجموعة أكسفورد للأعمال تقريراً عن مستقبل المدن الذكية أشارت فيه إلى توقعات مؤسسة غراند فيو ريسيرش بزيادة حجم السوق العالمي للمدن الذكية إلى 2.57 تريليون دولار في 2025.

وافاد تقرير نشرته المؤسسة العالمية للبيانات - تفيد ببلوغ الإنفاق في مجال المدن الذكية 124 مليار دولار سنة 2020 بزيادة تبلغ 18.9% عن الإنفاق الموثق لسنة 2019. وفي تقرير حديث صادر عن KPMG تحت اسم «صعود المدن الذكية» تشير البيانات إلى زيادة القيمة السوقية للمدن الذكية بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا من 1.3 مليار دولار في 2018 إلى 2.7 مليار دولار في 2022.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات