«ميد»: تقدّم في برنامج القيمة المحلية المضافة

رصدت «ميد» تقدماً مطرداً لسياسة توطين سلاسل الإمداد والتوريد التي تنتهجها الإمارات. وبحسب تقرير نشرته أمس فإن هذه السياسة ممثلَة في «برنامج القيمة المحلية المضافة» والذي تتبناه شركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك» حققت انتشاراً ملحوظاً عبر عدة قطاعات اقتصادية خلال الـ 12 شهراً الأخيرة، ومن أهمها قطاعا النفط والغاز، قطاع الإنشاءات، الخدمات اللوجستية.

وأطلقت «أدنوك» البرنامج لأول مرة في نوفمبر 2018.

ويهدف إلى زيادة نسبة الخدمات والمنتجات الاستراتيجية المحلية في قطاع النفط والغاز وتوفير فرص العمل للمواطنين بالقطاع الخاص على النحو الذي يسهم في دفع التنمية وتنويع الاقتصاد».وذكرت «ميد» أن البرنامج يحقق انتشاراً ملموساً، ويدل على ذلك تتابع انضمام الكيانات الاقتصادية إليه، وآخرها مؤسسة الإمارات للطاقة النووية و«مبادلة».

وتوقع التقرير آفاقاً إيجابية للبرنامج، وخاصة في ظل الظروف الراهنة التي نجمت عن تفشي «كوفيد 19» حيث رفعت الجائحة الوعي بضرورة توطين الأجزاء الحيوية من سلاسل الإمداد.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات