منتدى الشرق الأوسط للتجزئة يدعم التحوّل الرقمي بالقطاع

تركز النسخة التاسعة من منتدى الشرق الأوسط للبيع بالتجزئة، الذي سيعقد في فندق كونراد دبي في 25 نوفمبر 2020، على التحول الرقمي لقطاع التجزئة في المنطقة، حيث من المقرر أن تقفز مبيعات التجارة الإلكترونية إلى 48.6 مليار دولار في 2022، ارتفاعاً من 26.9 مليار دولار عام 2018، وفقاً لأحدث الأبحاث.

وكان من المتوقع أن تصل مبيعات التجزئة العالمية إلى 25.04 تريليون دولار في عام 2021، و26.7 تريليون في 2022، ارتفاعاً من 23.6 تريليون دولار عام 2018، استناداً إلى شركة ستاتيستا، المتتبع عبر الإنترنت للاقتصاد العالمي وقطاع التجزئة. وفي 2019، شكلت مبيعات التجزئة الإلكترونية 14.1 ٪ من إجمالي مبيعات التجزئة في أنحاء العالم.

ومن المتوقع أن يصل الرقم إلى 22 ٪ عام 2023.وستقام الدورة العاشرة لجوائز ريتيل مي في نفس المكان، بالتزامن مع تكريم أفضل تجار التجزئة أداءً في المنطقة، عبر 21 فئة، وستكون هذه واحدة من أولى الأحداث المادية التي تحدث في الإمارات العربية المتحدة، بعد أن أوقفت جائحة كوفيد 19 الأحداث منذ مارس من هذا العام.

وسيستضيف منتدى الشرق الأوسط للبيع بالتجزئة، الذي يحمل عنوان «المخطط الرئيس لتحويل تجارة التجزئة»، أكثر من 200 مندوب - مقيدون بنسبة 40 % من سعة القاعة - لضمان التباعد الاجتماعي، وسيكون هذا هو الحدث الأول من نوعه، الذي يُعقد مع الحفاظ على بروتوكول المسافة الاجتماعية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات